أيت ملول: زوج ضبط لصا بمنزله ليلة “البوناني” ليكتشف أنه عشيق ابنته

أيت ملول: زوج ضبط لصا بمنزله ليلة “البوناني” ليكتشف أنه عشيق ابنته

2017-01-03T16:41:15+00:00
2017-01-03T16:43:55+00:00
حوادثمجتمع
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 3 يناير 2017

أكادير تيفي

بينما كانت عقارب الساعة تقترب من منتصف ليلة رأس السنة الميلادية الجديدة، كان رب أسرة يقطن بحي الحرش بأيت ملول قد ضبط لصا بمنزله وأطلقت زوجته نداءات استغاثة، لم يتردد حينها الأب وعلى الفور في إجراء اتصال بعناصر الشرطة يخبرهم بضبطه لصا بمنزله الواقع.
وبعد قليل امتلأ المنزل بعدد كبير من رجال الشرطة لتوقيف اللص غير أن الأمور بدأت تتضح تدريجيا.
لقد استيقظ الأب من نومه فجأة بحكم طبيعة عمله اليومي المتعب قبل منتصف الليل ودخول السنة الميلادية الجديدة، فوقعت عيناه على شبح شخص يتحرك في اتجاه الغرفة الأخرى في الوقت الذي أطلقت فيه زوجته صرخاتها فاعتقد الجميع أنه لص تسلل إلى المنزل بغرض السرقة.
كادت الأمور أن تنتهي عند ذلك الحد لص اقتحم المنزل وحاول السرقة هذه هي رواية الأب لرجال الأمن.
لكن، و من خلال التحريات والبحث الذي قامت به العناصر الأمنية عن شخصية اللص الموقوف ومناقشة الأب واللص، ظهرت مفاجأة جديدة عندما أخبرهم بأنه تربطه علاقة بابنة المنزل التي تعودت على إدخال “اللص” الشاب الذي لم يكن سوى حبيبها الذي وقعت في حبه إلى المنزل في غياب أفراد أسرتها وهي الرواية التي أكدتها الفتاة.
ويوم الواقعة، أرادا أن يحتفلا معا بقدوم السنة الميلادية الجديدة بغرفتها وفي الوقت الذي حاول فيه “اللص المفترض” التسلل إلى غرفة الفتاة وقعت عين والدها على عشيق ابنته، وكاد عقله أن يطير عندما سمع الخبر كالصاعقة.

متابعات

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.