تقرير بيئي يكشف السبب الحقيقي لنفوق الأسماك بواد ماسة

تقرير بيئي يكشف السبب الحقيقي لنفوق الأسماك بواد ماسة

2019-09-17T12:51:33+01:00
2019-09-17T12:51:37+01:00
مجتمع
أكادير تيفي
نشرت منذ 4 أسابيع يوم 17 سبتمبر 2019

كشف تقرير بيئي صادر عن جمعية “بييزاج” للبيئة عن السبب الحقيقي وراء نفوق أعداد كبيرة من أسماك “البوري” والتي تعيش ما بين المياه العذبة والأجاجة، بواد ماسة المتواجد في دوار “أملالن” الكائن بجماعة سيدي وساي، نواحي أكادير.

وقال الجمعية إن لجنة تقنية وعلمية عن المختبر الوطني للدراسات ورصد التلوث بالرباط تابع لكتابة الدولة في البيئة والتنمية المستدامة، رفقة تقني من المديرية الجهوية  التنمية المستدامة لسوس ماسة والسلطات المحلية بقيادة سيدي وساي قاموا يوم الاثنين بزيارة ميدانية للإطلاع على مكان نفوق أسماك البوري بواد ماسة بجانب دوار املالن.

وأوضحت الجمعية أنه من خلال الملاحظات المباشرة والأولية للخبراء المركزيبن بالموقع، أكدوا هم كذلك نفس  الأسباب التي جاءت في تقرير جمعية بييزاج لحماية البيئة من خلال الملاحظة الأولية للعينات، خصوصا النقص الحاد في نسبة الأوكسجين في الماء في الأن ذاته.  

وأضافت أن كون المجال المعني بنفوق الأسماك، تعرض لنقص حاد من  الأوكسجين نتيجة الحرارة وركود مياه البركة، وارتفاع نسبة حموضتها وتغير لون الماء صاحبه نشاط كثيف وإنتشار سريع للعوالق والبكتيريا les algues التي  أستنزفت مخزون الأوكسجين الموجود في الماء، وأدت بالتالي إلى نفوق الأسماك وموتها.

وأشارت الجمعية أن الزيارة الميدانية للخبراء في مجال دراسة التلوث بأخذ مجموعة من العينات لنباتات أسماك نافقة وعينات من الماء الضحل لإجراء اختبارات وتحاليل دقيقة كاجراءات مستمرة لإنجاز التقرير النهائي الذي سيرفع  للجهات الوصية، وينتظر كذلك أن تقوم عديد مؤسسات معنية بزيارات متكررة.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.