أكادير .. نائب لرئيس جماعة يتحدى الجميع و يشيد بناية بدون ترخيص تزامنا مع “الخطاب الملكي”

أكادير .. نائب لرئيس جماعة يتحدى الجميع و يشيد بناية بدون ترخيص تزامنا مع “الخطاب الملكي”

2017-07-30T14:21:20+01:00
2017-08-06T20:05:20+01:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 30 يوليو 2017
أكادير تيفي/ سعيد أمسدار/  

رصدت “Agadir Tv” عضو جماعي الذي يشغل نائبا لرئيس جماعة التامري (شمال أكادير) بإقليم أكادير إداوتنان، يشيد بناية (منزل) تابعة له والكائنة بدوار إغراين، رغم أن الفعل يفتقد لجميع المساطر القانونية التي يفرضها قانون التعمير، والذي يمنع البناء بدوت ترخيص.

وعلمت الجريدة من مسؤول بجماعة التامري وفي اتصالها بمصادرها داخل الوكالة الحضرية بأكادير أن البناية التي يشيدها العضو المعني لا تتوفر على أي ترخيص قانوني، هذا واستغرب السكان كيف تم السماح بإنجاز هذا البناء العشوائي في غياب أي سند قانوني، ووفق ماعاينته الجريدة فإن عمال البناء حاليا يسابقون الزمن في واضحة النهار و أمام أعين السلطات المحلية من أجل إتمامه في أقرب الآجال.

IMG 9125 - أكادير تيفي- التلفزة الالكترونية الجهوية الأولى بالمغرب

  وحيث أن صاحب المنزل هو عضو جماعي كان الأولى به أن يحترم القانون، و يطالب عدد من سكان جماعة التامري من السيد عامل الإقليم التدخل الفوري و إيفاد لجنة اقليمية للتحقيق والمعاينة ،خصوصا و أن صاحب البناية العشوائية يشغل منصب نائب رئيس جماعة، من أجل هدم البناية وتوقيف كل من ثبتث مسؤوليته في التساهل مع هذه الأفعال غير القانونية.

IMG 9128 - أكادير تيفي- التلفزة الالكترونية الجهوية الأولى بالمغرب

وعبر عدد من المتتبعين للشأن المحلي أن تشييد هذه البناية يعتبر تحد سافر للقانون وللسلطات الإدارية المحلية من قيادة وجماعة في حين أن الخطاب الملكي بالأمس جدد فيه جلالة الملك محمد السادس بضرورة ريط المسؤولية بالمحاسبة..، فمن يحمي هذا العضو الجماعي وإلى متى ستظل الجماعة تعاني من سياسة اسغلال النفود ؟؟ أسئلة وأخرى توجهها الساكنة الى الجهات المعنية لتوضيح الأمور.

وسنعود لتفاصيل دقيقة حول هذا الموضوع في وقت تم منع عدد من الراغبين في تشييد منازلهم.

IMG 9125 - أكادير تيفي- التلفزة الالكترونية الجهوية الأولى بالمغرب

سعيد أمسدار/ تامري

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.