أسر مغربية تتخلى عن أبنائها بمراكز الإيواء من أجل مستقبل أفضل لهم

أسر مغربية تتخلى عن أبنائها بمراكز الإيواء من أجل مستقبل أفضل لهم

2019-08-08T23:49:55+01:00
2019-08-08T23:50:01+01:00
مجتمع
أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 8 أغسطس 2019

كشفت تقارير صحفية أن عائلات مغربية تخلت عن أطفالها عبر تهجيرهم إلى المدينتين المحتلتين، سبتة ومليلية، بحثا عن مستقبل أفضل لهم، بعد أن لم تعد تستطيع إعالتهم. 

ونقلت صحيفة “أخبار اليوم” عن صحيفة “إلباييس” الإسبانية، أن الخطير في الأمر، أنّ هؤلاء الآباء لا يكتفون بالبحث عن شبكات التهجير لتهريب صغارهم إلى الثغرين لوضعهم في مراكز إيواء القصر، بل أصبحوا يرافقونهم إلى محيط هذه المراكز، حيث يتخلون عنهم ويعودون إلى الداخل المغربي.

وأشارت اليومية إلى أنّ السلطات الإسبانية اعتقلت أما مغربية، تبلغ من العمر 39 سنة، بمليلية المحتلة بعد أن تخلّت عن طفليها بمحيط مركز إيواء القُصر، قبل أن تحاول العودة إلى الداخل المغربي.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.