الملك: يعلم الله أنني أتالم مادامت فئة من المغاربة تعيش الفقر والحاجة

الملك: يعلم الله أنني أتالم مادامت فئة من المغاربة تعيش الفقر والحاجة

2019-07-29T22:32:24+01:00
2019-07-29T22:32:27+01:00
وطنية
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 أشهر يوم 29 يوليو 2019

قال الملك محمد السادس، “يعلم الله أنني أتألم شخصيا مادامت فئة من المغاربة ولو أصبحت واحدا في المائة تعيش في ظروف من الفقر أو الحاجة”، مشيرا إلى أنه لذلك أعطى أهمية خاصة لبرامج التنمية البشرية وللنهوض بالسياسات الاجتماعية والتجاوب مع الانشغالات الملحة للمغاربة.

وأضاف الملك، في خطاب ألقاه اليوم الاثنين (29 يوليوز)، بمناسبة الذكرى العشرين لعيد العرش، “لقد مرت 20 سنة منذ حملني الله أمانة قيادتك… وقد عهدت الله وعهدتك بأن أعمل صادق على أدائها يشهد الله أنني لم أدخر جهدا للدفاع عن قضاياك العادلة”.

وتابع العاهل المغربي: “يشهد الله أنني جعلت من خدمتك شغلي الشاغل… ونحمده على ما منى عليه به علينا من تلاحم وروابط المحبة بينا وبينك والتي لا تزيدها السنوات إلا مثانة”.

وذكر الملك محمد السادس ببعض المشاريع الكبرى التي حققها المغرب، مردفا “صحيح أننا لم نتمكن أحيانا من تحقيق كل ما نطمح إليه لكننا اليوم أكثر عزما على استكمال مسار الإصلاح وتقويم الاختلالات التي ابانت عنها التجربة”.

وأضاف أنه “من منطلق الوضوح والموضوعية أن ما يؤثر على هذه المنجزات أنها مع الاسف لم تشمل كل المغاربة، فبعض المواطنين لا يلمسونها في حياتهم، خاصة الحد من الفوارق الاجتماعية”

وقال الملك: “يعلم الله أنني أتالم مادامت فئة من المغاربة تعيش الفقر والحاجة”، مضيفا “لن يهدأ لي بال حتى نعالج المعيقات ونجد الحلول للمشاكل الاجتماعية”.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.