ساكنة بضواحي أكادير” المسؤولين لم يستوعبوا بعد أن الملك خصص لنا 55 هكتار لمشاريع المصلحة العامة”

سعيد أمسدار
نشرت منذ 6 أشهر يوم 12 يناير 2020

استنكرت جمعية أيت تمراغت بمنطقة تمراغت التابعة ترابيا لجماعة أورير بإقليم أكادير إداوتنان، التوقف غير المفهوم لمهام لجنة تسوية الأملاك العقارية التي تقوم بتحفيظ الأراضي لملاكها، بعدما اشتغلت هذه اللجنة المختلطة في فترة سابقة وقامت بتسوية عدد من الأملاك قبل أن تتوقف أشغالها لمدة تقارب الآن 8 سنوات.

وعبرت فعاليات مدنية وجمعوية في تصريحاتها لموقع “أكادير تيفي” عن  استيائها العميق ورفضها المطلق لتقليص 11 هكتار من 55 هكتار التي تمت برمجتها في وقت سابق من طرف إحدى الشركات التابعة لوزارة السياحة قصد تخصيصيها لمرافق عمومية لفائدة الجماعة الترابية لأورير. 

ذات الفعاليات أشارت أن تعليمات الملك محمد السادس بتخصيص 55 هكتار كمتنفس لساكنة جماعة أورير قصد انجاز مرافق عمومية ومصالح عامة لفائدة الساكنة، لم تؤخد بعين الإعتبار من طرف المسؤولين، بعد تخصيص جماعة أورير لرخص بناء لمشاريع مؤسسات ذاتية وخاصة وفق تعبيرهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.