اتجاه القبلة يشعل “الفتنة” داخل إحدى المساجد بضواحي أولاد تايمة

اتجاه القبلة يشعل “الفتنة” داخل إحدى المساجد بضواحي أولاد تايمة

2019-12-18T18:52:16+01:00
2019-12-18T18:52:20+01:00
مجتمع
إدريس لكبيش
نشرت منذ 11 شهر يوم 18 ديسمبر 2019

لا حديث وسط ساكنة دوار أيت الديوان التابع لجماعة الكفيفات ضواحي أولاد تايمة هذه الأيام، سوى عن الخلاف القائم داخل مسجد الدوار حول موقع القبلة، وذلك بعدما عمد بعض المصلين إلى تغيير اتجاه القبلة، والصلاة في اتجاه آخر دون باقي المصلين، الأمر الذي أثار عددا من ردود الفعل وسط ساكنة المنطقة.    

وضعية دفعت عددا من سكان الدوار وأعضاء اللجنة المكلفة بتسيير المسجد إلى توجيه شكاية إلى السلطة المحلية بقيادة عين شعيب بخصوص هذا الموضوع، يعرضون من خلالها أن بعض الأشخاص أصبحوا يقومون بتصرفات وسلوكات مشينة أثرت بشكل سلبي على السير العادي داخل المسجد، حيث يعمدون إلى جعل صف خاص بهم أثناء الصلاة مخالف للصفوف الأخرى وعدم تسوية الصفوف مع الجماعة ومع الإمام مدعين أن المسجد غير مطابق مع موقع القبلة، كما أشارت الشكاية أن أحد أفراد هذه المجموعة أصبح يتولى مهمة الإمامة داخل المسجد عند غياب الإمام، وذلك بدون موافقة باقي المصلين الأمر الذي جعلهم يرفضون الصلاة وراءه ويصلون بشكل فردي، مؤكدين من خلال شكايتهم أنه قد تم إشعار مصالح الأوقاف بتارودانت بخصوص هذا الموضوع وتم إيفاد لجنة للمسجد والتي أكدت أن موقع القبلة سليم.   

هذا ويطالب عدد من سكان دوار أيت الديوان من الجهات المعنية التدخل العاجل قصد رفع الضرر الذي لحقهم جراء هذه السلوكات، واتخاذ جميع التدابير والإجراءات اللازمة بخصوص هذا الموضوع، وذلك تجنبا لنوازع الفتنة والخلاف وحفاظا على استقرار الساكنة.      

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.