تفكيك “دواعش” خططوا لتصفية شخصيات مدنية وعسكرية بالمغرب

تفكيك “دواعش” خططوا لتصفية شخصيات مدنية وعسكرية بالمغرب

يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 17 مارس 2017

أكادير تيفي

في تدخلات جديدة انطلقت يوم الأربعاء المنصرم وتواصلت إلى غاية اليوم الجمعة، تمكّن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني من إيقاف 15 شخصا من المشتبه في موالاتهم لما يسمى بـ”تنظيم الدولة الإسلامية”، ينشطون بمدن الدار البيضاء وفاس والناظور وتطوان والصويرة والفقيه بنصالح وطنجة ومراكش ووجدة وأكادير.

البحث الأولي، وفق بلاغ لوزارة الداخلية توصلت به هسبريس، أظهر بأن المشتبه فيهم انخرطوا في حملات تحريضية واسعة توعدوا من خلالها بتنفيذ عمليات إرهابية بالمملكة؛ على غرار ما تقوم به كتائب “داعش” من عمليات قتل وتدمير بسوريا والعراق.

كما أكد البحث ذاته أن بعض الموقوفين استطاعوا اكتساب مهارات في مجال صناعة المتفجرات، حيث كانوا بصدد اقتناء المواد الأولية المتعلقة بصناعة العبوات الناسفة، لتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف بعض المواقع الحيوية وأماكن ترفيهية ومرافق عمومية بعدد من مدن المملكة.

وقد قام أحد المشتبه فيهم، يقول البلاغ، بعمليات مراقبة وترصد لأهداف بمدينة الدار البيضاء، في أفق تصوير شريط فيديو يتبنى من خلاله تنفيذ عملية إرهابية باسم “داعش”.

كما أظهرت الأبحاث المتواصلة أن بعض المشتبه فيهم ممن شملتهم هذه العملية الأمنية حاولوا الحصول على أسلحة نارية، من أجل تصفية شخصيات عمومية وعسكرية.

وقد أخبر بلاغ وزارة الداخلية أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجرى معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة، حيث يوجدون رهن تدابير الحراسة النظرية.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.