أكادير تيفي .. الصوت الحر الذي أراد البعض إسكاته !

أكادير تيفي .. الصوت الحر الذي أراد البعض إسكاته !

2017-03-08T09:58:42+00:00
2017-03-08T10:10:09+00:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 8 مارس 2017

أكادير تيفي

تعرض الموقع الإخباري لجريدة “أكادير تيفي” منذ أول ثلاثاء من شهر فبراير المنصرم ،لهجوم من طرف “هاكرز” محترفين و مجهولين أدى الى توقف الموقع عن العمل بشكل كلي وقام المخترقون بتدمير جزئي لقاعدة البيانات واتلاف بعض الملفات الداخلية…، وقامت إدارة الجريدة في حينه بمعية تقني الموقع بحجبه مؤقتا لتجديده وتحيينه وفق متطلبات المتتبعين الأعزاء.
ومعلوم أن جريدة “أكادير تيفي” تتعرض من بدايتها خصوصا خلال الشهور الآخيرة وفي عدة مناسبات لمحاولات يائسة للإختراق بدوافع اجرامية أو انتقامية من طرف مجهولين لا نعرف حقيقة أهدافها، خاصة وأن الصحيفة الإلكترونية “أكادير تيفي” خطها التحريري مستقل وواضح ولا تنحاز لاية جهة كانت ، وبعيدة كل البعد عن التشهير المجاني أو الإنتقام من الأشخاص أو المؤسسات، كما انها لا تطبل ولا تزمر لأحد ولا تحقد على أحد ولا تخضع للأبجديات المتعارف عليها في فقه التملق لأي كان أوالرضوخ للأجندات.
إدارة “أكادير تيفي” تستنكر هذا العمل الجبان المراد منه إسكات هذا “الصوت الحر” الذي يتألق في عالم الصحافة الإلكترونية بكل جدارة واستحقاق على صعيد جهة سوس ماسة، و تتقدم الجريدة من قرائها وزوارها الذين يعدون بالآلاف داخل وخارج أرض الوطن، بالإعتذار عن هذا التوقف الإضطراري الخارج عن ارادتنا، وها نحن نعود من جديد بأنفاس جديدة وبكل عزيمة و إرادة .

عن إدارة موقع أكادير تيفي

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.