سؤال باللغة الأمازيغية يثير جدلا داخل مجلس المستشارين

أكادير تيفي_

وجه برلماني من فريق الأصالة والمعاصرة إلى وزير التشغيل والشؤون الاجتماعية، سؤالا يهم تعديل اتفاقية الضمان الاجتماعي لفائدة الجالية المغربية بهولندا، وقد أثار هذا السؤال جدلا داخل مجلس المستشارين.

وفي نقطة نظام، أبرز فريق العدالة والتنمية أن موضوع ترسيم اللغة الامازيغية وأمام عدم خروج القانون التنظيمي إلى حيز الوجود لا يجب أن يخضع “للمزايدات”.

ودعا عبد السلام اللبار (الفريق الاستقلالي) إلى توفير الشروط اللازمة لتشريف هذه اللغة. وبدوره دعا عبد الحميد الفاتيحي، عن الفريق الاشتراكي، إلى الإسراع بإخراج القانون التنظيمي للأمازيغية الى حيز الوجود.

أما ثريا لحرش (الكونفدرالية الديمقراطية للشغل) فأكدت أنه من حق أي أحد التحدث بالأمازيغية على أن يضمن المجلس الترجمة. واعتبر رئيس الجلسة أنه لا يمكن منع أي مستشار من طرح سؤال باللغة الامازيغية التي تعتبر لغة رسمية حسب مقتضيات الدستور.

مشاهد

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here