مؤثر.. معلم يفارق الحياة وهو يلقن تلاميذه القرآن الكريم..وهكذا قال الشهادة

مؤثر.. معلم يفارق الحياة وهو يلقن تلاميذه القرآن الكريم..وهكذا قال الشهادة

حوادث
أكادير تيفي
نشرت منذ 4 سنوات يوم 5 ديسمبر 2015

أكادير تيفي_

فارق الحياة معلم وهو يلقن تلاميذه بأحد المدارس الابتدائية شرق العاصمة السعودية الرياض، القرآن الكريم في مشهد مؤثر ومفاجئ.

وحسب صحيفة “سبق” السعودية، فإن إدارة التعليم قالت إن المشهد لن يبرح عقول وأفئدة طلاب الصف الأول بمدرسة هشام بن حكيم الابتدائية، التابعة لمكتب التعليم.

وأضاف المصدر ذاته، أن إدارة التعليم، أوضحت أن الطلاب ودعوا معلمهم فهد الحجي، الذي توفي وهو يعلمهم القرآن الكريم في الحصة الدراسية الثانية.

وفي شرح “سبق” لتفاصيل وفاة المعلم السعودي، أوضحت أن زميله سعد القحطاني قال “كنت جاره بالفصل المقابل، كان من أكثر المعلمين حرصا على اداء واجبه، محبوبا من الجميع، وبينما هو يؤدي رسالته جالسا على كرسيه، أحس بضيق تنفس شديد، وطلب من أحد الطلاب أن يستدعي مدير المدرسة ويقول له إنه متعب جدا، بعد ذلك شاهدت الجميع يهرع للفصل، وبدأ المعلم يلفظ أنفاسه الأخيرة، حتى قبل أن يصل إلى المستشفى، ويقول: سأموت، ثم يتشهد بقوله أشهد أن لا إله إلا الله”.

وأضاف معلم التربية البدنية بالمدرسة يوسف الشايعي قوله “كان ذلك اليوم أول يوم لا يحضر فيه المعلم فهد الحجي الطابور الصباحي، منذ عرفته وهو يحضر بعد صلاة الفجر، وهذا يعني أنه قد يكون فعلاً أحس بمتاعب في منزله، لكنه أصرّ على الحضور، كان من أفضل المعلمين أداء وخلقا وروحا، لذلك يستحق منا جميعا الدعوات الصادقة”.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.