جمهور حسنية اكادير يرد على جمهور الوداد بخصوص أحداث الشغب

جمهور حسنية اكادير يرد على جمهور الوداد بخصوص أحداث الشغب

2015-12-01T18:31:26+00:00
2015-12-02T11:50:27+00:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ 5 سنوات يوم 1 ديسمبر 2015

بالموازاة مع الأعمال المشينة التي وقعت بالجماعة القروية للدراركة الواقعة على مشارف أكادير تزامنا مع لقاء الحسنية و الوداد ، نشر الفصيل المشجع لفريق الوداد الترا الوينرز بيانا توضيحيا لما وقع على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي فايس بوك ، لتفسير ما وقع قبل المباراة في بيان يقدم مغالطات كبيرة حول تلك الأحداث .

فالبيان أشار إلى أن الجمهور الودادي استقبله في مدخل المدينة و بالضبط في منطقة الدراركة أفواج كبيرة من أطفال الحجارة ، الأمر الذي أدى إلى حدوث مشاحنات بينهم و بين المتربصين بهم متهمين الصحافة من أصحاب المواقع والمنصات الإلكترونية ، بالإضافة إلى الجرائد الوطنية بتزوير الحقائق و نقل ما يحلو لهم .
فبمجرد ما تقرأ البيان يتبين لك أنه لم تذكر النقطة التي اتهم فيها الجمهور الودادي وهي الهجوم على المؤسسة التعليمية سيدي الحاج سعيد و تخريب الممتلكات العامة بالمنطقة ، فليعلم الجميع أن الحقائق المتداولة من طرف الإعلام العار كما سموه في البيان لم تحكى من الخيال العلمي بل هي شهادات من شهود عيان يتهمون الجمهور البيضاوي بالهجوم على المؤسسة ، وهؤلاء الشهود هم أناس أكفاء يأخدون على عاتقهم تربية الناشئة ، فبالتأكيد لن تسمح لهم أنفسهم بتزوير الحقائق : إنهم الأطر التربوية أساتذة و أستاذات المؤسسة …. فيديو الاستاذ ألوكاس حسن يروي للدراركة بريس تفاصيل إقتحام جماهير الوداد لثانوية الدراركة .

و من بين النقط المشار اليها في البيان ، تربص أطفال الحجارة بالجمهور الودادي ما أدى إلى وقوع مشاحنات ،فللأمانة نفت مصادر جيدة الإطلاع هذه الأخبار لجريدة الصباح ( عبد الواحد رشيد ) مؤكدة أن المهاجمين، البالغ عددهم 150 شخصا، والذين تنقلوا على متن ثلاث حافلات، دخلوا إلى وسط الجماعة القروية للدراركة بدعوى البحث عن مقاه لتناول الفطور، لكن سرعان ما غيروا وجهتهم صوب الثانوية المذكورة ، وحاصروا التلاميذ والأساتذة داخل أقسامهم، ورشقوهم بالحجارة، كما رشقوا سيارات الأساتذة بمرآب الثانوية ، في الوقت الذي يتابع أبناء المنطقة دراستهم بالفصول التعليمية .

فالأحداث التي وقعت اعتبرتها الوينرز غير عادية حيث تحمل طابع عنصري تمييزي بين العرب والشلوح أو الأمازيغ .. منددين بذلك لكن البيان نفسه يتضمن كلمات تخفي في طياتها نوعا من التمييز قائلين :” لقاء قويا بين المتصدر نادي وداد المغاربة وفريق الحسنية المحلي ” فهذه العبارة بنفسها تخفي في أعماقها نوع من التمييز منسبيين الوداد للمغاربة في حين حصروا فريق الحسنية بجهة سوس

عبد السلام

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.