مسيرة حاشدة للأساتذة المتعاقدين بإنزكان تزامنا مع ذكرى 20 فبراير (فيديو)

ابراهيم الدليمي‎
نشرت منذ شهر واحد يوم 20 فبراير 2020

خرج الأستاذة المتعاقدين مساء اليوم الخميس في  مسيرات الأقطاب، المندرجة ضمن البرنامج النضالي للأساتذة، حيث يخوضون إلى جانب ذلك إضرابا وطنيا أيام 19، 20، 21، 22 فبراير.

ويستمر الأساتذة المتعاقدون في المطالبة بتسوية وضعيتهم، ورفضهم نظام التعاقد الذي يقولون أنه فرض عليهم ويؤكدون أن الإدماج هو الحل.

واعتبر الأساتذة الذين خرجوا للاحتجاج تزامنا مع ذكرى 20 فبراير بكل من إنزكان ومراكش وطنجة وفاس، أن نظام التعاقد جريمة في حق التعليم المغربي، وأن مرادهم الدفاع عن مجانية التعليم والمدرسة العمومية.

ففي مدينة إنزكان انطلقت مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة، رفع خلالها المحتجون شعارات قوية، مؤكدين خلالها أنهم سيستمرون في نضالاتهم حتى تحقيق “مطالبهم المشروعة”.

وكانت وزارة التعليم قد التزمت في جلسة الحوار التي عقدتها مع الأساتذة يوم الأربعاء الماضي بمجموعة من النقط، ووعدت “بالتخلي عن النظام الأساسي لأطر الأكاديميات ومناقشة نظام جديد يضمن المماثلة التامة من التوظيف إلى التقاعد”.

 لكن الأساتذة عبروا عن رفضهم لمقترحات الوزارة، معتبرين أنها “لا تخلو من أسلوبي التسويف والإغراء بتقديمها لبعض الفتات”، كما أنها “لا ترقى لمستويات تطلعات الأساتذة الذين يخوضون معركة ضد تفكيك المدرسة والوظيفة العموميتين”.

وهذه هي المرة الثانية التي يخوض فيها “المتعاقدون” مسيرات ذكرى 20 فبراير، بعد أن كانوا قد نظموا السنة الماضية مسيرة في الرباط، ووجهت بتدخل أمني أدى إلى وقوع إصابات في صفوفهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.