شباب بضواحي أكادير يبدعون في فيلم قصير ومثير لإيصال رسالة هامة (فيديو)

سعيد أمسدار
نشرت منذ أسبوع واحد يوم 13 أكتوبر 2019

أبدع عدد من شباب منطقة تامري شمال مدينة أكادير وفي تجربة تعد الثانية من حيث تصوير فيلم قصير، في الخروج بمنتوج فني وصفه العديد من مشاهديه بالعمل الرائع. 

وفي ظل الركود الفني وفي شتى مجالاته،وبامكانيات بسيطة استطاع هؤلاء الشباب التغلب على العوائق التي تعرفها الساحة الفنية المحلية منذ سنوات.

هذا وقد أبدع ثلة من الشباب في تجسيد وتقمص أدوار عالجوا من خلالها موضوعا اجتماعيا تنوعت مناطق تصوير الفيديو، جعلت منه إبداعا فنيا يستحق المتابعة. 

وتدور أحداث الفيلم، حول موضوع مافيا وعصابات اختطاف الأطفال بغرض التجارة بأعضائهم البشرية، حيث تم اختيار زاوية معالجة موضوعاتية متميزة، انطلاقا من الشاب بطل الفيلم في دور مدرب رياضي يتقن ضوابط رياضات الدفاع عن النفس، وبفضل لياقته البدنية، استطاع التغلب على أعضاء العصابة واطلاق سراح الأطفال المختطفين وتسليم المجرمين لرجال الأمن ليكون مصيرهم السجن.

وبالرغم من قلة الإمكانيات المادية وغياب الخبرة السينمائية، استطاع شباب تامري ضواحي أكادير، مرة أخرى بتصوير فيلم قصير، في مجمله يضم حوالي 18 دقيقة، وللمزيد من التفاصيل حول قصة الفيلم شاهد الفيديو:

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.