مشروع “أكادير لاند” باسمه الجديد تنطلق فيه الأشغال بعد أيام

مشروع “أكادير لاند” باسمه الجديد تنطلق فيه الأشغال بعد أيام

2019-07-18T23:15:58+01:00
2019-07-18T23:16:54+01:00
اقتصاد
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 أشهر يوم 18 يوليو 2019

ذكرت مصادر مطلعة أن مشروع “أكادير لاند” الذي سيعود تحت اسم “دنيا لاند”، ستعطى انطلاقة أشغاله يوم 27 من شهر يوليوز الجاري، بعد أن تم توقيفه قبل سنيتين.

وكانت السلطات الولائية قد وافقت على المشروع بعد أن أفتت بتغيير اسمي “أكادير لاند” و”أكادير كامب” وهويتيهما البصرية إلى ” دانيا لاند” و “سوس كامب”، خلال اجتماع موسعا بمقر ولاية أكادير فبراير الماضي بحضور جميع المتدخلين.

وسيحافظ مشروعي “دانيا لاند”و”سوس كامب” على المواصفات نفسها التي كانت تشكلهما قبل أن يتم إيقاف إنجازهما. 

ويحتوي مشروع المخيم على أكبر وأحدث “أكوابارك” في المغرب، إذ سينجز فوق حوالي عشرة هكتارات بأحدث ما هو متوفر من التجهيزات، وسيحتفظ المشروع الثاني”دانيا لاند” بجميع مكوناته، باستثناء “ديافيناريوم” الذي أنشئ شبيهه أخيرا بأنزا.

كما سيتم إنشاء المشروعين السياحيين الضخمين، “دانيا لاند” على مساحة حوالي 18 هكتارا والمخيم الدولي “سوس كامب” على حوالي 39 هكتارا، من قبل مجموعة من المستثمرين، بالمنطقة المطلة على البحر على بعد خطوات من قصبة أكادير أوفلا.

وتقدر التكلفة الإجمالية للمشروع بأزيد من 300 مليون درهم، وسيوفر ما يفوق 1000 فرصة عمل مباشرة من المنطقة، وأخرى غير مباشرة أثناء فترات الذروة.

ويتشكل دانيا “لاند” من (دولفيناريوم) ومتاهة وملاعب رياضية وصالة سينما سباعية الأبعاد، إضافة إلى حلبة للتزلج على الجليد، ومتحف منمنمات مغربية، وفضاء ترفيهي للنساء وحديقة حيوان مصغرة ومزرعة تعليمية. 

وسيزود المشروع بخدمة عربات النقل المعلقة للرحلات الجوية (التلفريك)، إضافة إلى حمامات ومساحات للألعاب الرياضية وملعب لركوب الخيل والرماية بالقوس وسباق (الكارتينغ). ويتضمن المشروع مخيما للسياحة في الهواء الطلق من خمسة نجوم.

يذكر أن مشروع “أكادير لاند”، الذي تم توقيف الأشغال به قبل عامين، لاسباب ربطتها الجهات المختصة بأخطار الزلزال، خلف حالة من الاحتقان وسط ساكنة أكادير التي  تتفاءل خير بتعزيز المدينة السياحية بمشاريع سياحية كبرى تساهم في إعادة المكانة التي كانت تحتلها في خريطة السياحة وطنيا.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.