حسنية أكادير يواصل نتائجه المتواضعة في البطولة الاحترافية (فيديو)

2019-05-05T00:00:21+01:00
2019-05-05T00:03:38+01:00
رياضةفيديو
أكادير تيفي
نشرت منذ 4 أشهر يوم 5 مايو 2019

يواصل فريق حسنية أكادير نتائجه المتواضعة في منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، بعد تعادله الإيجابي هدف لمثله، مع مضيفه مولودية وجدة، في الجولة الـ27 .

وسجل الفريق الوجدي في الدقيقة 56 عن طريق اللاعب نبيل الولجي من ركلة جزاء، فيما وقع التعادل للحسنية اللاعب إدريس بناني في الدقيقة 84.


ورفع حسنية أكادير رصيده إلى 38 نقطة بالمركز الرابع، ومولودية وجدة في المركز التاسع ب34 نقطة.


ولم ينجح الفريق الأكاديري في الفوز رغم أن ضيفه أنهى المباراة بـ10 لاعبين، بعد طرد مراد حيبور في الدقيقة 70.


ورغم الاندفاع الذي لعب به حسنية أكادير في الشوط الأول، إلا أنه فشل في هز مرمى الحارس محمد عقيد.


ولاحظ عدد من المهتمين بفريق حسنية أكادير تراجع أداء كتيبة غاموندي بشكل كبير منذ مباراة الإياب بربع نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية التي أقصي منها أمام الزمالك المصري.


ورغم أن الحسنية قدم أداء لبأس به في مباراته بالبطولة الوطنية أمام الوداد البيضاوي بأكادير والتي فاز بها بهدفين لهدف واحد، ظهرت مشاكل كبيرة في الفريق تضاف لمشكل العقم الهجومي، بسبب العياء أو الاصابات التي ضربت العديد من اللاعبين الأساسيين.


مباراة الفتح بمثابة النقطة التي أوقفت تفوق أبناء غاموندي، بعد الخسارة القاسية بالرباط بهدفين دون رد، في مباراة اعتمد فيها الفريق على لاعبين من فريق الآمل، بسبب العديد من الإصابات والتوقيفات.


وجاءت مباراة الرجاء البيضاوي لتعمق جراح الفريق السوسي بهزيمة ثانية على التوالي، بنتيجة هدفين لهدف واحد بملعب الأب جيكو، بعدما كان الفوز في متناوله لولا عدم تركيز بعض اللاعبين وتسجيل أخطاء دفاعية لم تكن معهودة على ممثل كرة القدم السوسية هذا الموسم.


وكرست مباراة الفريق أمام واد زم الأداء المتراجع للفريق ، حيث ظهر عدد من اللاعبين شاردين في المباراة، وفشلوا في تشكيل تهديد حقيقي على مرمى الخصم في الكثير من الكرات التي كانت سانحة للتسجيل.

وانضافت مباراة اليوم أمام مولودية وجدة إلى سلسلة المتواضعة التي حققها الفريق في الدورات الأخيرة، ما يعني أنه يبتعد عن المنسافية على مقعد مؤهل للمنافسة القارية.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.