جمعيات بأكادير تدق ناقوس الخطر بعد تعرض “تلاميذ” لعضات كلاب ضالة

جمعيات بأكادير تدق ناقوس الخطر بعد تعرض “تلاميذ” لعضات كلاب ضالة

2019-04-04T20:19:22+01:00
2019-04-04T20:55:57+01:00
حوادثمجتمع
سعيد أمسدار
نشرت منذ سنة واحدة يوم 4 أبريل 2019

أصدرت جمعيات المجتمع المدني بجماعة التامري التابعة ترابيا لعمالة أكادير إداوتنان، شكاية وطلب لرفع الضرر موجه لكل من والي الجهة عامل عمالة أكادير إداوتنان، ورئيس مجلس جماعة التامري، و المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية، جراء الانتشار المهول للكلاب الضالة والتهديدات التي تشكلها بمنطقة التامري خصوصا المركز.

واستنكرت الجمعيات المدنية الموقعة في ذات الشكاية، التي تتوفر “أكادير تيفي” على نسخة منها، ما تعرض له ثلاث تلاميذ يدرسون بمركزية مجموعة مدارس المنار خلال الأسبوع ما قبل الماضي، لإصابتهم بعضات خطيرة من كلاب هائجة وشرسة أثناء خروجهم من مدرستهم الإبتدائية، الأمر الذي جعل أباء وأولياء التلاميذ يصبون غضبهم  وكل المسؤولية على الجهات المختصة، بسبب صمتها على ما تعانيه فلذات أكبادهم الذين يظلون في تهديد دائم ومباشر مع هذه الكلاب الضالة، بسبب الانتشار المروع لها بأعداد كثيرة و التي بذلك تهين سمعة المنطقة حسب ذات الشكاية.

وفي نفس السياق، اشتكى (ع.ب) فاعل جمعوي وتاجر بمركز التامري، في اتصال مع أكادير تيفي، من تكاثر هذه الكلاب التي تؤرق مضجع التجار و تشكل خطرا على محالاتهم التجارية، وهو ما يثير خوفا و هلعا وسط الزبناء والزائرين، على غرار السكان الذين يتخوفون على سلامتهم اثناء تسوقهم و تنقلاتهم.

وطالب النسيج الجمعوي حسب ذات الشكاية، الجهات المعنية بالتدخل العاجل وضرورة القيام بحملة واسعة للقضاء على هذه الكلاب الضالة، وتوفير المصل المضاد للسعار وطمأنة السكان  قصد ارجاع الأمور الى حالتها الطبيعية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.