بعد فتكها بنبتة الصبار.. “الحشرة القرمزية” تهاجم المنازل باشتوكة أيت باها (صور)

بعد فتكها بنبتة الصبار.. “الحشرة القرمزية” تهاجم المنازل باشتوكة أيت باها (صور)

2019-04-03T17:33:34+01:00
2019-04-03T17:35:22+01:00
مجتمع
أحمد أبوالقاسم
نشرت منذ سنة واحدة يوم 3 أبريل 2019

انتشرت الحشرة القرموزية في مناطق واسعة بمنطقة اشتوكة أيت باها في الأسابيع، فبعدما أصابت أشجار الصبار وقضت على جزء كبير منها، انتقلت إلى منازل الساكنة، لتثير مخاوف بخصوص آثارها الصحية.

وذكرت مصادر محلية لـ”أكادير تيفي” أن ساكنة جماعة الصفاء وبيوكرى بالخصوص تعاني من زحف الدودة القرمزية التي قضت على أشجار الصبار لتقتحم المنازل والمحلات التجارية.

وأضافت المصادر ذاتها أنه وأمام هذا الوضع، يلاحظ غياب تام  للحلول من السلطات والمجالس المنتخبة، التي اكتفت فقط بقطع الصبار المصاب.

وقال المواطن عبد الله البوشواري من ساكنة المنطقة، في تصريح لـ”أكادير تيفي” إن هذه الحشرة الفتاكة ظهرت في المنطقة منذ شهر دجنبر من العام الماضي في أشجار الصبار وانتشرت بشكل كبير مع الوقت بسبب غياب أي تدخل عاجل من السلطات المعنية.

وأضاف البوشواري أن الحشرة اقتحمت منازل ساكنة المنطقة وتظهر بشكل كبير عندما يتم إشعال أضواء الإنارة خلال الليل.

page - أكادير تيفي- التلفزة الالكترونية الجهوية الأولى بالمغرب

وأوضح أن العديد من الأسر تقول إن هذه الحشرة تتسبب في حبوب للأطفال الصغار، كما يخشون أن تكون لها تبعات صحية خطيرة على صحتهم.

وظهرت الحشرة القرمزية في المغرب في أواخر سنة 2014، فيما تم الإبلاغ عن أول حالة عام 2015 بمنطقة سيدي بنور. وتصيب هذه الحشرة ذات اللون الأحمر الداكن نبات الصبار حصرا وتنتشر في الغابات الاستوائية والشبة الاستوائية بأمريكا والمكسيك.

وانتشرت الحشرة القرمزية بشكل واسع خلال العام الماضي في العديد من المناطق وتسببت في إزالة مساحات كبيرة من أشجار الصبار، ويندر الوضع الحالي بتضرر المزيد من هذه الأشجار أمام غياب حل لوضع الحد لانتشارها.

ومن بين الآليات الوقائية التي يوصي بها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لمكافحة هذه الحشرة، عدم نقل ألواح الصبار لأجل زرعها من المناطق المصابة إلى المناطق السليمة إلا بعد ترخيص مسبق من مصلحة حماية النباتات، واستعمال الصناديق البلاستيكية بدل الخشبية لنقل الفاكهة وذلك بعد غسلها وتعقيمها، وتفادي دخول هذه الحشرة عبر وسائل نقل من قبيل الشاحنات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.