يحيا بوقدير.. أيقونة أحواش في ذمة الله

يحيا بوقدير.. أيقونة أحواش في ذمة الله

أكادير تيفي
نشرت منذ سنتين يوم 1 أغسطس 2018
انتقل إلى عفو الله صبيحة اليوم الأربعاء، الشاعر وأيقونة “تنضامت” يحيا بوقدير عن عمر يناهز سبعين سنة، وذلك بعد رحلة مع المرض انتقل بسببها إلى ألمانيا حيث كان يتابع الاستشفاء، إلا أن القدر المحتوم حكم بوفاته.
 
وأعلن عثمان أزدو أحد أعضاء المجموعة الغنائية، على النبأ الحزين والمؤسف حيث قال عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي”فيسبوك”:”ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ وفاة الحاج بوقدير يحيا بعد مرض لم ينفع معه علاج، الحاج بوقدير يحيا ابن دوار افيان جماعة النحيت قدم لمنطقته الكثير، كان رمزا للتفاني في جل أعماله، رحم الله الفقيد واسكنه فسيح جناتة مع الصديقين والشهداء. انا لله وانا اليه راجعون.”
 
الراحل يعد مدرسة شعرية كبيرة تخرجت على يديه أفواج مهمة من الشباب ومن العازفين المهرة على آلة البندير، وفرقته الفنية كانت دائما خير سفير لأحواش بكل بقاع العالم
رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.