نجم أنزا وحسنية أنزا ينعيان فقيد الملاكمة المغربية “ميلود ربحي ”

نجم أنزا وحسنية أنزا ينعيان فقيد الملاكمة المغربية “ميلود ربحي ”

2020-10-05T17:56:36+01:00
2020-10-05T17:56:38+01:00
رياضة
أكادير تيفي
نشرت منذ 4 أسابيع يوم 5 أكتوبر 2020

فقدت الملاكمة السوسية والمغربية عامة أحد أعمدة هذه الرياضة ميلود ربحي، الإطار الوطني الذي أشرف على إخراج عدد من الأبطال، وذلك بعد وعكة صحية مفاجئة.

ونعت الجمعية الرياضية نجم أنزا للملاكمة ونادي حسنية أنزا للملاكمة عميد الملاكمة المغربية الذي وافته المنية مساء يوم الأربعاء 30 شتنبر 2020 .

وولد الأستاذ ومربي الأجيال الإطار الوطني المقتدر ومدرب نادي حسنية أنزا للملاكمة عام 1964 في أسرة محافظة محبة للخير والالتزام بالمعاملة الحسنة، وله باع كبير في العطاء والبذل، المشهود له بالفضل الكبير في نشر رياضة الملاكمة بجهة سوس ماسة، و مكتشف المواهب غرس في أبنائه قيم حب الخير والعمل الصالح كما كان له عظيم الأثر في بناء شخصيات رياضية في الملاكمة وأصبحوا أبطال دوليين ورفعوا راية المغرب في مختلف المحافل الدولية. 

وقد عاش المرحوم ” سي ميلود ربحي ” رحمه الله حياة مليئة بالعطاء والبذل وخدم الملاكمة الوطنية بكل صدق وأمانة، فأمتد عطائه في مختلف مناطق وأحياء أنزا و أكادير وسوس بصفة عامة.

فالمرحوم يعتبر مدرسة عظيمة في تلقين قواعد وأسس الملاكمة،  فقد قضى سنوات طويلة امتدت لأكثر من إثنين وأربعين عاماً في ميدان الملاكمة خدمة وعطاءا كملاكم دولي سابق ثم كمدرب وإطار وطني كفؤ هذا الأخير أعطى فيه الكثير لقد كان مربيا فاضلا تستلهم الأجيال من سيرته الرياضية الشيء الكثير فرحمه الله تجده يشارك ويحقق ويحصد نتائج مشرفة في مختلف البطولات والكؤوس المنظمة جهويا ووطنياً فكان يعمل بصمت ويحرص على تحمل مشاق السفر والتعب وسَخَّر طاقاته وجهوده لتكوين أبطال شرفوا  المغرب في مختلف المحافل الدولية وحصدوا نتائج مشرفة. أحبَّ الناس وأحَبُوه. 

 فعندما نتحدث عن الأستاذ ومربي الأجيال ” سي ميلود ربحي ” فإننا نتحدث عن أحد أعمدة رياضة الملاكمة ليس في جهة سوس و الجنوب  فحسب بل في المغرب بأسره ، فقد كان يعمل بصمت ويحرص على تحمل مشاق السفر والتعب،ولا نعرف من أين نبدأ وبأي الخصال الكريمة والحسنة يستهل الحديث فلقد عرفناه على الدوام محباً للخير صاحب ابتسامة جميلة يوزعها على كل من يقابله ، استطاع من خلال أسلوبه المميز ودماثة خلقه ونيته الخالصة ، أن يجعل له مكانة مميزة في قلوب أسرة الملاكمة الوطنية. 

 وإذ تنعي الجمعيتان فقيدهم ، فإنها تتقدم بخالص عزائها لأهله وذويه وخاصة أبناؤه كل بإسمه وتلاميذه ملاكمين بجميع فئاتهم وأعمارهم ، سائلين المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان ويخلفهم في مصيبتهم خير منها، كما نسأله سبحانه ان ينزل على الفقيد واسع الرحمات ويتقبل سعيه في خدمة الملاكمة الوطنية بكل أمانة. 

رحم الله والدنا ومربي الأجيال الإطار الوطني ” سي ميلود ربحي ” وحشره في زمرة الأولياء من النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.