فرنسي مدربا جديدا لفريق حسنية أكادير

فرنسي مدربا جديدا لفريق حسنية أكادير

2020-03-05T17:56:06+01:00
2020-03-05T19:13:57+01:00
رياضة
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 أسابيع يوم 5 مارس 2020

توصل فريق حسنية أكادير إلى اتفاق مع المدرب الفرنسي ريني لوبيلو للإشراف على تدريب الفريق خلال المرحلة القادمة، حيث سيخوض المدرب المذكور تجربته الأولى في الدوري المغربي.

وحسم لوبيليو، تفاصيل الاتفاق مع رئيس حسنية أكادير، الحبيب سيدينو، من أجل تدريب الفريق الأول حتى نهاية الموسم الجاري، مع شروط يتضمنها استمراره في منصبه تتحدد بنتائجه في الدوري الإحترافي وكأس الكونفيدرالية الإفريقية.

وذكرت تقارير صحفية أن  لوبيلو، حضر الحصة التدريبية التي خاضها زملاء ياسين الرامي، مساء أمس الأربعاء، إذ تابع تدريبات اللاعبين بالملعب الملحق لمركب أدرار، كما تحدث معهم لبضع دقائق وباقتضاب عن مساره التدريبي رفقة العديد من الفرق بأوروبا وإفريقيا ودول الخليج، موضحا لهم طريقة اشتغاله من خلال التأكيد على ضرورة الاحترافية في العمل والجدية في التداريب والمباريات، إضافة إلى الحرص على التواصل دائم والمستمر بينهما.

يشار إلى أن لوبيلو راكم تجارب عديدة، كان في أغلبها مدربا مساعدا، كما هو الحال بالنسبة إلى تجربته مع سانت إتيان الفرنسي ما بين 26 يونيو 2016 و6 يوليوز 2017، و يونغ بويز السويسري ما بين 1 يوليوز 2005 و2 غشت 2006، وكمساعد للمدرب خوان فيرنانديز في الدوري السعودي مع كل من النصر والوحدة والشباب ما بين 1996 و1998، إلى جانب اشتغاله كمدير رياضي لنادي إكزاماكس السويسري.

فيما كانت أولى تجارب لوبيلو كمدرب رئيسي مع النجم الساحلي التونسي، عندما أشرف على تداريبه في 4 دجنبر 2003، لكن أقيل من منصبه يوم 28 دجنبر من العام نفسه، إذ لم يدم مقامه في تونس سوى 20 يوما فقط.

وكانت آخر تجربة للوبيلو مع نادي تور الفرنسي ما بين 4 يونيو 2018 و23 دجنبر 2018، وظل بعدها “عاطلا” إلى أن نجح في كسب ثقة رئيس الحسنية الذي توصل بسيرته الذاتية من طرف أحد الوكلاء، ووقع عليه الاختيار من بين العديد من الطلبات التي تقدم بها مجموعة من المدربين لتقلد هذه المهمة.

وبالتعاقد مع لوبيليو الذي مر بتجارب مختلفة في فرنسا والصين، يكون الفريق الأكاديري قد حطم رقمًا قياسيًا بالتعاقد مع 4 مدربين في موسم واحد.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.