وفاة سيدة متزوجة أثناء “جلسة رقية” بضواحي أكادير

وفاة سيدة متزوجة أثناء “جلسة رقية” بضواحي أكادير

2019-11-03T11:03:11+01:00
2019-11-03T11:06:51+01:00
حوادث
أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 3 نوفمبر 2019

علمت “أكادير تيفي” من مصادرها أن ساكنة حي الزناكي بجماعة أورير ضواحي أكادير، اهتزت امس السبت 03 نونبر 2019، على وقع حدث ماساوي إثر وفاة امرأة متزوجة في عقدها الثالث وام لطفلة، بعد تعرضها للتعذيب في حصة من الرقية الشرعية.

وأفادت مصادر محلية أن الهالكة تبلغ من العمر حوالي 32 سنة، كانت قيد حياتها تعاني من اضطرابات مختلفة ومتعددة، حيث كانت تخضع لجلسة رقية شرعية، بالضرب والتعنيف بدعوى تعذيب الجن من أجل إجباره على إخلاء جسدها.

وفور علمها بالحادث فتحت عناصر الدرك الملكي بتغازوت شمال أكادير، تحقيق حول ملابسات الواقعة، فيما أمرت النيابة العامة المختصة بإجراء تشريح طبي للضحية، خصوصا بعد اكتشاف آثار الضرب على جسدها، وأشارت ذات المصادر أنه تم إخضاع شخصين من عائلتها للمساءلة ووضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.