لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم
اصبح الانتحار مثل شرب الماء في عصرنا هذا