صعقة كهربائية من الميكروفون تقتل أستاذا وسط معرض للكتاب

صعقة كهربائية من الميكروفون تقتل أستاذا وسط معرض للكتاب

2019-04-22T11:48:39+01:00
2019-04-22T11:49:03+01:00
حوادثمجتمع
أكادير تيفي
نشرت منذ سنة واحدة يوم 22 أبريل 2019

ذكرت مصادر صحفية أن أستاذا لفظ أنفاسه الأخيرة مساء مساء الأحد أبريل الجاري، إثر تعرضه لصعقة كهربائية في معرض خاص بالكتاب  بساحة الفدان بمدينة تطوان.

وخلال الحفل الخاص بتوقيع إحدى الكتب، تعرض الراحل لصعقة كهربائية قوية جدا صادرة عن الميكروفون الذي كان بين يديه ليسقط مغميا عليه على الفور أمام ذهول وصراخ الحاضرين.

ورغم التدخل السريع لعناصر الوقاية المدنية إلا أن الفقيد فارق الحياة وهو على متن سيارة الإسعاف قبل الوصول إلى المستشفى.

وذكرت مصادر محلية أن الأمر يتعلق بشاب يبلغ من العمر قيد حياته 39 سنة، يعمل بالثانوية التأهيلية خديجة أم المؤمنين، وهو شاعر ورئيس رابطة أدباء الشمال.

واستنفرت السلطات المحلية مصالحها التي عملت على إخلاء ساحة المعرض من الزوار، فيما عملت عناصر الشرطة العلمية والتقنية على فتح تحقيق لمعرفة سبب الصعقة الكهربائية.

هذا وتم نقل جثة الراحل لمستودع الأموات بمستشفى سانية الرمل بتطوان في انتظار عرضها على التشريح الطبي تحت إشراف النيابة العامة.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.