صحيفة .. خطاب العرش لهذه السنة سيكون أقوى من خطاب 9 مارس 2011

صحيفة .. خطاب العرش لهذه السنة سيكون أقوى من خطاب 9 مارس 2011

مجتمعوطنية
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 28 يوليو 2017

أكادير تيفي / Agadir Tv 

يعلق المغاربة داخل المغرب و خارجه وكذا من المتتبعين ، خطاب الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش نهاية شهر يوليوز، على اعتبار أن الخطاب سيكون وسيلة لنهاية التوثر بمنطقة الريف، و لرفع الاحتقان و الضرب بيد من حديد على كل من كان السبب المباشر في تأجيج الأحداث…

وحسب جريدة القدس العربي، يرى مراقبون، أن خطاب العرش هذه المرة، سيكون أقوى من خطاب 9 مارس 2011 إبان إحتجاجات الربيع العربي، وفي ظل الحديث عن اللمسات الأخيرة للتقرير الذي طالب به الملك لتحديد المسؤوليات في تعثر مشاريع الحسيمة وأن المرحلة المقبلة لما بعد خطاب العرش ستعرف العديد من المتغيرات، خاصة في ما يتعلق بعلاقة الدولة بالمواطن وحاجياته اليومية، كما ينتظر وبشكل قوي أن تكون هناك محاكمات وإقالات لمسؤولين كبار بالدولة.

ووفق ذات المصدر، قال مصطفى المريزق «إننا في انتظار خطاب العرش عام 2017، والموجه لكل المغاربة، والمتوقع أن يوجه لسكان الحسيمة على وجه الخصوص…».
كما اعتبر المحلل السياسي حفيظ الزهري، أن «التطور الذي عرفته احتجاجات الحسيمة والغضبة الملكية ومطالبته بفتح تحقيق حول تحديد المسؤوليات في تأخر مشروع منارة المتوسط والحديث عن وجود التحقيق في مراحله الأخيرة سيجعل من خطاب العرش خطابا قويا، حيث يرتقب أن يشهد استعراض نتائج التحقيق الذي سيعرف مفاجآت من العيار الثقيل قد تعصف بالعديد من المسؤولين الكبار بمختلف مراتبهم، وسيكون بمثابة خارطة الطريق وتأطير للمرحلة المقبلة من العلاقة بين الدولة والمواطن مع التركيز على ربط المسؤولية بالمحاسبة».

متابعات

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.