صادم: مستشفى الحسن الثاني بأكادير يطرد امرأة حامل

صادم: مستشفى الحسن الثاني بأكادير يطرد امرأة حامل

يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ 3 سنوات يوم 26 يناير 2017

أكادير تيفي :  

وجدت امرأة حامل نفسها في الشارع العام بعدما قرر المستشفى الجهوي الحسن الثاني بمدينة أكادير عدم السماح لها بالوضع رغم أنها تعاني مخاضا شديدا.

وبررت مصالح المركز الإستشفائي المذكور قرارها رفض المرأة الحامل بعدم انتمائها لنفوذ الجهة، باعتبار أن بطاقتها تحمل عنوانا في العاصمة الرباط.

وكانت المرأة الحامل التي تقطن بحي أيت ملول قد نقلت على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي الحسن بإنزكان، قبل أن يتم توجيهها من طرف مصالح المركز المذكور نحو المستشفى الجهوي الحسن الثاني.

واضطر زوج السيدة الحامل إلى نقلها مكرها بعدما ضاعف البرد القارس ليلة أول أمس من معاناتها وهي خارج مستشفى الحسن الثاني بأكادير، إلى مصحة خاصة بحي تالبرجت حيث وضعت مولودها لحظة وصولها إليها.

وقال الزوج في تصريح لمجلة « سلطانة » الإلكترونية إن مصالح المستشفى الجهوي تعاملت معهم بنوع من البرودة رغم أن زوجته ألم بها المخاض، ونقلها رغم أنه لم يكن ينوي ذلك نظرا لإمكانياته المحدودة.

وذكرت مصادر لمجلة « سلطانة » الإلكترونية أن رجال الأمن الخاص بالمركز الإستشفائي المذكور يتلاعبون بمشاعر المرضى عن طريق ابتزازهم، كما يلعبون دور الإدارة وينوبون عنها في تقرير مصير عشرات الحالات بشكل يومي.

في ذات السياق كشف المصادر ذاتها أن عدد من المرضى يتم توجيههم إلى مصحات خاصة، بالإتفاق مع الأخيرة من أجل تحقيق أرباح مضاعفة.

المصدر: سلطانة_محمد بحراني

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.