اختتام فعاليات الأيام الثقافية لإدوتنان في دورتها الرابعة

اختتام فعاليات الأيام الثقافية لإدوتنان في دورتها الرابعة

2016-04-17T20:11:59+01:00
2017-12-22T01:49:46+00:00
ثقافة وفنون
أكادير تيفي
نشرت منذ 4 سنوات يوم 17 أبريل 2016
أكادير تيفي/ سعيد أمسدار__

اختتمت أمس السبت 2016/04/16 فعاليات الدورة الرابعة للأيام الثقافية لإدوتنان التي نظمتها جمعية تروا ن إداوتنان للتنمية القروية بتنسيق مع لجنة طلبة إداوتنان بالمركب الثقافي محمد جمال الدرة بحي الداخلة أكادير تحت شعار ”أي موقع للسياحة الجبلية في التنمية المحلية بإداوتنان” .

13015183_1361942963832114_5319848036443813803_n

وتميزت هذه الدورة التي شكلت مناسبة مواتية لفتح نقاش بين علاقة الموروث الثقافي والطبيعي بالتنمية والتفكير في آليات توظيف هذا الموروث في التنمية المحلية، تميزت أيضا بتنظيم ندوة علمية حول موضوع ” دسترة اللغة الأمازيغية بين الواقع والآفاق، قراءة في القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية”، التي شارك فيها كل من الأستاذ الجامعي الحسين اسكان و الأستاذ الباحث في القانون احمد اورتنان، والأستاذ الباحث يوسف أديب.

12974510_1362040903822320_4812696729733616841_n

واختتمت هذه الفعاليات بأمسية فنية  شارك فيعا فرق أحواش إداوتنان، والفنان المتألق الرايس محمد أتنان، والفكاهي محمد بن براهيم (أرفوش)، الى جانب عرض لوحات فنية و مسرحيات التي نالت إعجاب كل الحاضرين.

13007110_1361826587177085_8465906725840958262_n

وفي تصريح لجريدة أكادير تيفي قال علي أولحس رئيس جمعية تروا ن إداوتنان للتنمية القروية ” أن تنظيم لفعاليات الأيام الثقافية لإداوتنان في دورتها الرابعة على التوالي تشكل تظاهرة سنوية تهدف إلى تعزيز وتقوية مكانة إداوتنان ضمن محيطها المحلي والجهوي، من خلال إبراز مؤهلاتها السياحية والثقافية والاجتماعية، والتعريف بها ونشر الوعي بضرورة تثمينها لتكون قاطرة للتنمية المحلية باداوتنان. كما أنها تعتبر مناسبة للتواصل بين أبناء المنطقة وكل الفعاليات المحلية التنانية وفتح نقاش بناء حول قضايا تهمهم وتهم اداوتنان..”

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.