مبديع “يرفض” حديث برلماني بالأمازيغية أمام رئيس الحكومة (فيديو)

مبديع “يرفض” حديث برلماني بالأمازيغية أمام رئيس الحكومة (فيديو)

أكادير تيفي
2019-11-26T13:22:28+01:00
سياسة
أكادير تيفي
نشرت منذ سنتين يوم 26 نوفمبر 2019

أثار رئيس فريق الحركة الشعبية بمجلس النواب محمد مبديع جدلا كبيرا، بمقاطعته للنائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية أحمد صدقي الذي كان يتحدث باللغة الأمازيغية خلال جلسة الأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة أمس الاثنين.

وكان النائب البرلماني صدقي رئيس الحكومة سعد الدين العثماني باللغة الأمازيغية، خلال حديثه عن زيارة قام بها الأسبوع الماضي لمنطقة “أوزيغيمت” النائية الواقعة بإقليم تنغير، قبل أن يحتج عدد من النواب مطالبين البرلماني عن البيجيدي بالحديث باللغة العربية.

وقال محمد مبديع رئيس فريق الحركة الشعبية بمجلس النواب الذي طلب نقطة نظام : “ما فهمناش والو”، مضيفا “هنيئا لنا لأننا نتحدث بلغة رسمية ثانية، ولكن نحن لم نفهم، ونريد أن نفهم ونتابع ما يقوله الأخ”.

وتابع مبديع قائلا: “نحن لا نعرف الشلحة ولا الأمازيغية، من حقه أن يتحدث بها، ويجب أن تكون هناك ترجمة فورية، ولكن يجب اتخاذ التدابير اللازمة حتى يمكن للإخوان الذين يريدون التكلم بالأمازيغية أن يتحدثوا بها”.

ورد رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي على مبديع بقوله: “أنا متأكد أن السيد النائب سيترجم ما قاله باللغة الرسمية الأمازيغية”.

وخلق كلام مبديع جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر البعض أن رئيس الفريق الحركي لم يطلع على مبادئ حزبه الذي يتبجح بدفاعه عن الأمازيغية في كل تجمع وخطاب يوجه البعض من قيادته.


وقال عدد من النشطاء إن مبديع لم يهتم يوما بعشرات الآلاف من المواطنين والمواطنات الذين لا يفهمون اللغة العربية ولم يستفيدوا من الترجمة لفهم ما يقوله نوابهم وحكومتهم.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.