أيت الطالب يجالس فريق التنمية بإنزكان أيت ملول لتجويد العرض الصحي بالإقليم

أيت الطالب يجالس فريق التنمية بإنزكان أيت ملول لتجويد العرض الصحي بالإقليم

أكادير تيفي
2022-01-05T16:12:55+01:00
صحة
أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 5 يناير 2022

اجتمع السيد وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد ايت الطالب اليوم الأربعاء 05 يناير 2022 ، بوفد يضم كل من السادة رؤساء المجالس الجماعية لكل من “أيت ملول، الدشيرة الجهادية، انزكان،القليعة” والسادة برلمانيي إقليم إنزكان أيت ملول، من أجل مناقشة عرض تجويد العرض الصحي بالجماعات الترابية المتواجدة داخل نفوذ عمالة انزكان ايت ملول.

وفي هذا الاطار تم الاتفاق على توقيع اتفاقية شراكة اطار بشأن تأهيل القطاع الصحي ضمن برنامج التنمية المندمج لعمالة انزكان ايت ملول نهاية الشهر الجاري بغلاف مالي قدره حوالي 158.16 مليون.

هذا ويروم مشروع الاتفاقية على اقتناء سيارتي اسعاف من صنف A لفائدة المركز الطبي للقرب القليعة، وبناء وتجهيز مركز صحي حضري بالرمل إنزكان، وبناء وتجهيز مركز صحي حضري بتراست انزكانـ، وبناء وتجهيز مركز صحي حضري بأيت ملول، وتأهيل مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الإقليمي لانزكان، وبتاء وتهيئة وتجهيز مصلحة الاستقبال والمستعجلات بالمركز الاستشفائي الاقليمي بانزكان، واحداث وحدة للانعاش بالمركز الاستشفائي الاقليمي بانزكان، وتأهيل مصلحة الجراحة والطب بالمركز الاستشفائي الاقليمي، وتأهيل المختبر بالمركز الاستشفائي ذاته.

وبمقتضى نفس الاتفاقية الاطار سيتم تأهيل المراكز والوحدات الصحية بتراب العمالة (المراكز الصحية تبارين وارحالن والجهادية بالدشيرة، الجرف وتراست والمركز بإنزكان، المركز بأيت ملول، الخمايس وسيدي داوود والعزيب بالقليعة.

كما سيتم في هذا الاطار بناء وتجهيز مستشفى بمدينة أيت ملول لتدعيم عرض العلاجات وتمكين ضمان تكاملية الخريطة الصحية على مستوى الاقليم والجهة. والمساهمة في تطوير البنيات التحتية الاستشفائية وتعزيز خدماتها وتقريبها للمواطن.

ويأتي تنزيل هذه الاتفاقية في إطار جهود كافة المتدخلين على رأسهم السيد عامل عمالة انزكَان ايت ملول والسادة رؤساء المجالس الجماعية بإقليم انزكان ايت ملول والسادة البرلمانيين وكافة الشركاء.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.