وفاة شيخ بمستشفى أكادير متأثرا بطعنات ابنه الثلاثيني

وفاة شيخ بمستشفى أكادير متأثرا بطعنات ابنه الثلاثيني

2019-12-05T19:37:21+01:00
2019-12-05T19:38:41+01:00
حواراتمجتمع
أكادير تيفي
نشرت منذ شهرين يوم 5 ديسمبر 2019

لفظ شخص سبعيني أنفاسه الأخيرة اليوم الخميس بمستعجلات مستشفى الحسن الثاني بمدينة أكادير متأثرا بجروح خطيرة تعرض لها بعد الاعتداء عليه من طرف ابنه بواسطة مقص.

وكان المشتبه به والذي يعاني من اضطرابات نفسية، قد قام مساء أمس الأربعاء باقتحام إحدى الأماكن التي يستغلها والده في تربية المواشي الكائنة بمنطقة الزرايب بحي الشنينات، قبل أن ينهال على والده بطعنة خطيرة على مستوى الصدر بواسطة مقص، مما تسبب في إسقاطه على الأرض مدرجا في دمائه.

وأضافت ذات المصادر أن هذا الاعتداء قد استدعى إشعار مصالح الأمن وعناصر الوقاية المدنية بأولاد تايمة التي انتقلت إلى عين المكان، قبل أن يتم نقل الضحية إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير نظرا لخطورة حالته الصحية، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة بعد أقل من 24 ساعة متأثرا بجروح خطيرة.

 وأسفرت التحريات التي باشرتها مصالح الأمن بخصوص هذه القضية عن توقيف المشتبه به في وقت قياسي واقتياده إلى مفوضية الشرطة قصد تعميق البحث معه بخصوص الأفعال المنسوبة إليه، والكشف عن الأسباب والملابسات التي دفعت المشتبه به إلى الاعتداء على والده بهذه الطريقة.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.