هذه نسب ملء سدود جهة سوس ماسة بعد الأمطار الغزيرة الأخيرة (وثيقة)

هذه نسب ملء سدود جهة سوس ماسة بعد الأمطار الغزيرة الأخيرة (وثيقة)

أكادير تيفي
2021-01-11T21:11:43+01:00
وطنية
أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 11 يناير 2021

شهدت سدود جهة سوس ماسة انتعاشة كبيرة في حقينتها المائية بعد التساقطات المطرية التي عرفتها الجهة منذ يوم الأربعاء الماضي إلى حدود أمس الأحد 10 يناير 2021.

وكشفت وكالة الحوض المائي لسوس ماسة، أن سدود الجهة سجلت تحسنا كبيرا في حقينتها نتيجة الأمطار الأخيرة، وخاصة في السدود المتواجدة بإقليم تارودانت.

ووصلت حقينة السدود الإجمالية بالجهة إلى 227.792 مليون متر مكعب، أي بنسبة ملء تقدر بـ 31.2 في المائة.

وحسب الوضعية اليومية للسدود الصادرة عن الوكالة اليوم الإثنين، فقد سجل سد عبد المومن بإقليم تارودانت، معدل ملء وصل إلى 16.8 في المئة بمخزون مائي ناهز 33.401 مليون متر مكعب.

 وبلغت حقينة سد إمي الخنك 9.788 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ  100.3 في المائة. 

أما سد أولوز فبلغت حقينته إلى غاية اليوم 45.374 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ 51.0 في المائة.

وبلغ المخزون المائي لسد المختار السوسي 38.357 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ 96.4 في المائة.

وسجل سد أهل سوس بإقليم اشتوكة أيت باها 4.478 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ 96.1 في المائة، فيما بلغت حقينة سد يوسف ابن تاشفين، بإقليم تزنيت، 57.293 مليون متر مكعب، بمعدل ملء بلغ 19.2 في المائة. 

أما سد مولاي عبد الله، الواقع بالجماعة الترابية تامري (عمالة أكادير-إداوتنان) فسجل معدل ملء بنسبة 32.7 في المائة بمخزون مائي يصل إلى 29.669 مليون متر مكعب.

وحسب وثيقة صادرة عن وكالة الحوض المائي لجهة سوس ماسة، فإن سدود الجهة استقبلت منذ 6 يناير، تاريخ بداية التساقطات المطرية الأخيرة ما يناهز 138.255 مليون متر مكعب من المياه.

وكانت حقينة سدود الجهة قد تراجعت بشل مخيف قبل أشهر، ما اضطر الوكالات المكلفة بتوزيع المساء الصالح للشرب إلى قطعه في فترة الليلة، خصاة باقليمي أكادير إداوتنان وإنزكان أيت ملول.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.