مريم “الميكانيك”..شابة بإنزكان امتهنت حرفة ذكورية 100% وطموحها مشروع شخصي (فيديو)

نعيمة بورشوم
نشرت منذ سنة واحدة يوم 5 ديسمبر 2021-551 مشاهدة
نعيمة بورشوم
أكادير تيفي

تحدت الشابة مريم نجيمي كل الصعاب ونظرات المجتمع إليها، واقتحمت بجدارة وشجاعة عالم ميكانيك السيارات التي تعتبر مجالا ذكوريا بامتياز.

و بافتخار كبير حكت مريم لـ”أكادي تيفي” قصة عشقها لهذا المجال، وكلها أمل أن تصل إلى درجة عالية من الاحتراف، حيث روت الشابة تفاصيل بداياتها مع هذه المهنة وخبايا حبها لها، إلى درجة أنها لا تشعر بالراحة إلا في لحظات ممارستها لها.

وبابتسامة عريضة، وسرور كبير بمشوارها المهني، صرحت مريم عن كيفية تمكنها من كسب احترام زملائها، وأيضا ثقة زبناءها، إذ أكدت أنها لاقت تشجيعا كبيرا منهم وأيقنوا أن للفتاة موهبة خاصة، وأنه من الضروري مساعدتها لتحقيق حلمها في أن تكون ناجحة في عملها.

وبنبرة تفاؤلية كبيرة، تقول إنها استطاعت أن  تزاوج بين مريم الأنثى، و مريم الميكانيكية، وهذا بفضل احترامها لذاتها كأنثى وحبها لما تفعله، وكذا بفضل التشجيع الكبير الذي تتلقاه من عائلتها ومعارفها. 

وفي الأخير عبرت مريم أن المرأة المغربية في نظرها كائن كله حماس يقوى على المغامرة وعلى فرض الشخصية في عوالم الرجال، وأن البنية الجسدية لا تلعب أبدا أي دور في اختيار مهنة، بل الطموح والعزيمة هي كل ما يهم.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.