فاجعة.. وفاة تلميذ في بركة مائية والسلطة تستعين بجرافة لانتشال جثته

أحمد أبوالقاسم
نشرت منذ شهرين يوم 29 سبتمبر 2022-1 مشاهدة
أحمد أبوالقاسم
حوادث
فاجعة.. وفاة تلميذ في بركة مائية والسلطة تستعين بجرافة لانتشال جثته

اهتزت قرية المرس بإقليم بولمان، بعد زوال اليوم، على وقع فاجعة غرق تلميذ في بركة مياه واد “أيت لحسن”، بينما كان رفقة زميله يهمون بالسباحة وسطها.

وحسب مصادر مطلعة فإن البركة المائية التي ابتلعت الضحية، الذي كان قيد حياته يتابع دراسته بالثانوية الإعدادية بدر، تبعد عن مركز المرس بحوالي كيلومترين، مؤكدا أن مياه البركة تجمّعت عقب التساقطات الرعدية الأخيرة، وأغرت بعض الأطفال بالعوم فيها.

ورجحت المصادر نفسها أن يكون سبب الغرق اختفاء الضحية تحت الأوحال، بسبب قوة القفز من أعلى جرف الوادي، وكثرة الأوحال التي جرفتها السيول الرعدية الأخيرة.

واستعانت عناصر الوقاية المدنية، والدرك الملكي، والسلطة المحلية، التي حلت بموقع الحادث، بجرافة كبيرة عمدت إلى تمشيط البركة، وانتشال جثة التلميذ من عمق البركة المتوحّلة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.