علاقة جنسية بين سائق “طاكسي” وشاب مثلي تنتهي بالسرقة والاعتقال

علاقة جنسية بين سائق “طاكسي” وشاب مثلي تنتهي بالسرقة والاعتقال

نعيمة بورشوم
2021-10-08T00:13:12+01:00
مجتمع
نعيمة بورشوم
نشرت منذ أسبوعين يوم 7 أكتوبر 2021

اهتزت مدينة أولاد تايمة بفضيحة جنسية من العيار الثقيل، خلال الأيام القليلة الماضية، بطلها سائق “طاكسي” كبير وشاب من ذوي الميول الجنسي “مثلي”.

وأفادت مصادر إخبارية أن الشاب ينحدر من مدينة أكادير، بدأت علاقته مع سائق “الطاكسي” عبر صفحة الفايسبوك، لتتوطد العلاقة أكثر، وتتحول إلى علاقة غرامية إفتراضية على الفضاء الأزرق، سرعان ما تطورت إلى لقاء على أرض الواقع.

وحسب المصادر ذاتها، فإن سائق الطاكسي اتفق مع الشاب ليقله من مدينة أكادير صوب منزله بأولاد تايمة، بإستغلال غياب زوجته عن البيت الزوجية لزيارة عائلتها، لقضاء ليلة “حمراء” مقابل مبلغ مادي متفق عليه.

وفي الصباح الموالي فوجئ السائق، بتعرضه للسرقة على يد الشاب “المثلي”، الذي استولى على مبلغ 15000 درهم ولاذ بالفرار. 

لكن تمكن السائق من ضبطه بمحطة الطاكسيات قبل مغادرته المدينة، ما أدى إلى شجار بينهما، وسرعان ما تحول إلى تبادل للضرب والجرح، لتتدخل السلطات الأمنية وتقتادهما نحو مخفر الشرطة، وتفتح لهما محضراً في الموضوع بأمر من النيابة العامة المختصة التي أمرت بعرضهما عليها بتهمة الفساد والخيانة الزوجية.

هذا وقرر وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بإنزكان، متابعة المتهمين في حالة اعتقال وإحالتهما على السجن المحلي بآيت ملول، في انتظار مثولهما أمام المحكمة لتقول كلمتها في حقهما.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.