حزب بنعبد الله يطرد 11 عضوا بسبب “المخالفات القانونية”

حزب بنعبد الله يطرد 11 عضوا بسبب “المخالفات القانونية”

فاتحة المودن
2021-10-02T17:31:13+01:00
سياسة
فاتحة المودن
نشرت منذ 3 أسابيع يوم 2 أكتوبر 2021

أعلن حزب التقدم والاشتراكية عن اتخاذ قرار طرد 11 عضوا من الحزب، وذلك لما أسماه بالمخالفات القانونية.

وحسب قرار حزب نبيل بنعبد الله، فطبقا “لمقتضيات القانون الأساسي للحزب ونظامه الداخلي، وبعد تداوله في المخالفات التي ارتكبها كل من: سفيان بنلقدم، ويوسف بلوق، ولحسن ياسين، وسلوى زاعفر، ومنية الحكيم، وعلي هبان، ورضوان الذهبي، وفاطمة السباعي، ومحمد خوخشاني، ويونس أبا تراب، وعزالدين العمارتي؛ والتي تندرج ضمن الإخلال الجسيم بمقتضيات المادة 9 من الباب الثالث، وبمقتضيات المادة 82 من الباب السادس عشر، والمادة 90 من الباب السابع عشر، من القانون الأساسي للحزب، والتي تتعلق موضوعاً، بخرق مبادئ الحزب وقوانينه، وعدم احترام قرارات هيئاته، وعدم التقيد بمستلزمات وحدة الحزب وتوجهاته وأنظمته وضوابطه ومنهجية عمله”.

وأضاف حزب الكتاب أنه استنادا إلى هذه الخروقات وبعد تفعيل مسطرة الاستدعاء قصد الاستماع، قرر المكتب السياسي، في اجتماعه المنعقد يوم الثلاثاء 28 شتنبر 2021، طرد المعنيين بالأمر من صفوف حزب التقدم والاشتراكية وكافة تنظيماته، “حيث لم تعد تربطهم، منذ صدور هذا القرار، أي صلة بالحزب ولا بأيٍّ من تنظيماته. كما سيواصل المكتب السياسي وباقي الهيآت الحزبية المعنية دراسة باقي حالات الإخلال بقواعد الانضباط الحزبي المرتبطة بالموضوع قصد القيام بالإجراءات الضرورية واتخاذ القرارات المناسبة طبقا للقانون.”

وأضاف حزب بنعبد الله على صفحته الرسمية بفايسبوك أن “ المكتب السياسي سيعمل على إخبار اللجنة الوطنية للمراقبة السياسية والتحكيم، وكذا جميع تنظيمات الحزب المعنية، بهذه القرارات”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.