حريق الحي الجامعي بوجدة يودي بحياة طالب ثالث

أحمد أبوالقاسم
نشرت منذ 4 أشهر يوم 10 أكتوبر 2022-16 مشاهدة
أحمد أبوالقاسم
حوادث
حريق الحي الجامعي بوجدة يودي بحياة طالب ثالث

أفادت مصادر مطلعة، أن أحد الطلبة الذي كان قد أصيب بحروق، بعد اندلاع النيران بالحي الجامعي في شتنبر المنصرم، بالحي الجامعي بمدينة وجدة.

وذكرت المصادر، أن الطالب الهالك، الذي راح ضحية الحريق الذي عرفه الحي الجامعي المذكور، ينحدر من مدينة جرسيف.

وقد خلف الحريق خسائر مادية وبشرية، حيث راح ضحيته إلى حدود الساعة ثلاثة قتلى، بالإضافة إلى إصابة نحو 20 طالبا بجروح متفاوتة الخطورة.

يذكر، أنه كان قد اندلع حريق خلال ساعات مبكرة من صباح الإثنين، 12 شتنبر الماضي، بجناح من أجنحة الحي الجامعي بوجدة.

وكانت السلطات المحلية بعمالة وجدة أنجاد، أفادت أن حريقا اندلع، حوالي الساعة السادسة صباحا، بأحد أجنحة الحي الجامعي في جامعة محمد الأول بوجدة.

وكانت مصالح الوقاية المدنية تمكنت بعد تدخلها من إخماد النيران بشكل نهائي على الساعة السابعة والنصف صباحا.

وقد أوضحت السلطات المحلية، أنه تم إسعاف 24 طالبا، تنوعت إصاباتهم ما بين حروق متفاوتة الخطورة، وحالات اختناق، وحالة صدمة نفسية، وجروح وإصابات أخرى

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.