تصفيات كأس العالم.. “الأسود” تفوز بثلاثية نظيفة في مرمى غينيا بيساو

تصفيات كأس العالم.. “الأسود” تفوز بثلاثية نظيفة في مرمى غينيا بيساو

نعيمة بورشوم
2021-10-10T00:26:20+01:00
رياضة
نعيمة بورشوم
نشرت منذ أسبوع واحد يوم 9 أكتوبر 2021

فاز المنتخب المغربي على منتخب غينيا بيساو بتسجيله 3 أهداف مقابل لا شيء، وذلك خلال المباراة التي جمعت الفريقين بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء اليوم السبت.

إذ بدأ المنتخب الوطني المباراة بأداء حازم يعتمد على الضغط المتقدم والإنتشار الجيد مع البناء المتواصل، وهو ما فرض على منتخب غينيا بيساو أن يلتزم بمنطقته للدفاع أكثر.

 وفي أقل من 10 دقائق تمكن المنتخب المغربي من تسجيل هدف السبق بضربة رأسية من توقيع أيوب الكعبي إثر تنفيذ ضربة خطإ غير مباشرة من الجهة اليمنى.

وتمكنوا بعد 10 دقائق عن تسجيل الهدف الأول من التوقيع على هدف ثان من رجل أيمن برقوق في الدقيقة 20 إثر تسديدة قوية للكرة التي هيأها له أيوب الكعبي بعد بناء هجومي دقيق تبادل فيه الكرة بشكل دقيق الثلاثي مايي، لوزا وشاعر.

والملاحظ أن المنتخب الوطني بدأ المباراة بنفس التشكيلة التي بدأ بها مباراة الجولة الثالثة أمام ذات الفريق، حيث وضع وحيد خاليلودزيتش الحارس ياسين بونو في حراسة المرمى، ووضع في خط الدفاع الرباعي أشرف حكيمي، غانم سايس، نايف أكرد، أدم ماسينا، وفي خط الوسط أيمن برقوق، عمران لوزا، سفيان أمرابط يتقدمهم إلياس شاعر، وفي خط الهجوم الثنائي أيوب الكعبي وريان مايي.

وحفاظا على نفس التشكيلة، بدأ المنتخب الوطني شوطه الثاني دون أي تغيير، وبالضبط مثلما حدث في مباراة الجولة الثالثة أمام ذات المنتخب، وكان الهدف هو البحث عن تسجيل مزيد من الأهداف، في وقت تملك فيه المنتخب الغيني شجاعة التقدم بعض الشيء لفرض شخصيته و تقليص الفارق في الأهداف. وكان أول تصد من ياسين بونو لهجوم غيني حقيقي في الدقيقة 57 إثر تسديدة قوية من اللاعب ألفا سيميدو.

وقد سجل أيوب الكعبي هدف المنتخب المغربي الثالث في الدقيقة 70 إثر خطأ دفاعي قاتل من المنتخب الغيني، وقبل تسجيل الهدف الثالث تم إجراء أول تغييرين في المباراة خلال الدقيقة 60، حيث أدخل الثنائي الهجومي منير الحدادي وسفيان بوفال بدل الثنائي ريان مايي وإلياس شاعر. 

 وفي الدقيقة 74 أجرى وحيد التغيير الثالث في صفوف الأسود حيث دخل فيصل فجر بدل زميله عمران لوزا، وذلك لتعزيز القوة في خط وسط الميدان.

وشهدت الدقيقة 75 أقوى فرصة للتسجيل أتيحت للمنتخب الغيني إثر تسديدة قوية ردها القائم الأيمن لمرمى الحارس بونو، ليستمر الوضع على ما هو عليه بتقدم الأسود بثلاثية نظيفة.

وبعد أن ضمن المنتخب المغربي فوزه تقريبا بالمباراة، فقد عمد المدرب وحيد إلى إجراء آخر تغييرين على تشكيلة فريقه فأدخل سفيان كرواني في مركز الظهير الأيسر بدل ماسينا وذلك في الدقيقة 82، وهي نفس الدقيقة التي شهدت أيضا دخول سليم أملاح في وسط الميدان بدل زميله برقوق.

وكاد بوفال أن يسجل هدف الأسود الرابع في الدقيقة 88 من ضربة خطأ مباشرة لكن تسديدته لمست عارضة مرمى الحارس الغيني.

ولم تتغير نتيجة المباراة في دقائقها الأخيرة ليحقق المنتخب الوطني فوزه الثالث على التوالي في هذه الإقصائيات بثلاثية نظيفة، ويقترب بذلك من الدور الحاسم في انتظار مباراة الجولة الثانية المؤجلة أمام منتخب غينيا يوم الثلاثاء القادم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.