تتويج الفائز بجائزة العلامة “الحسن العبادي” لأفضل أطروحة في القانون الخاص بأكادير

تتويج الفائز بجائزة العلامة “الحسن العبادي” لأفضل أطروحة في القانون الخاص بأكادير

أكادير تيفي
2022-05-10T19:55:56+01:00
يساعة 24
أكادير تيفي
نشرت منذ أسبوعين يوم 10 مايو 2022

تم مؤخرا بأكادير تتويج الفائز بجائزة العلامة “الحسن العبادي” لأفضل أطروحة في القانون الخاص في دورتها الثانية.

وقد وقع اختبار لجنة تحكيم الدورة الثانية التي عرفت مشاركة 11 باحثا، على أطروحة “الاحتمال في عقد التأمين في ضوء القانونين المغربي والفرنسي” للباحث الدكتور “رشيد خواضي” بتأطير الدكتور “الحسين بلوش”.

وافتتحت هذه الدورة المنظمة بمبادرة من مركز سوس ماسة للدراسات القانونية والقضائية المعاصرة، بدرس في موضوع :”الأسس القانونية لدور الدولة في ظل الطوارئ الصحية” ألقاه الدكتور محمد أمين بنعبد الله، أستاذ جامعي باحث في القانون العام، تناول من خلاله مراحل تدبير الدولة المغربية لفترة الجائحة منذ بدايتها والإجراءات الإدارية والقانونية التي تم تنزيلها في سبيل حماية المواطنين.

وفي كلمة بالمناسبة، أشادت رئيسة مركز سوس ماسة للدراسات القانونية والقضائية المعاصرة، زينة إدحلي، بالنجاح الذي عرفته الدورة الأولى التي ترأس لجنتها العلمية الدكتور محمد الإدريسي المشيشي.

كما ذكرت إدحلي، أن اختيار “الحسن العبادي” عنوانا لهذه التظاهرة العلمية جاء لكونه أحد أعلام العلم بسوس والذي شغل مناصب علمية شتى، كما سبق وأن كان رئيسا للمجلس العلمي بتارودانت وأكادير، وتشرف بعضوية اللجنة الملكية الاستشارية المكلفة بمراجعة مدونة الأحوال الشخصية وعضوا بالمجلس العلمي الأعلى.

وعرف هذا الملتقى العلمي حضور ثلة من الأسماء الوازنة في عالم القضاء ومحامون وأساتذة جامعيون وطلبة باحثون في سلك الدكتوراه، إلى جانب اللجنة العلمية الوطنية التي تتكون من أساتذة من مختلف الجامعات المغربية.

وتجدر الإشارة إلى أن مركز سوس ماسة للدراسات القانونية والقضائية المعاصرة يسعى دائما إلى تشجيع البحوث في مجالات اختصاصاته، وكذا تنظيم أنشطة علمية لصقل مواهب الباحثين في الكسب العلمي والعطاء المعرفي من أجل الوصول إلى أقصى الغايات العلمية التي تنعكس إيجابا على المنتوج العلمي بالمملكة.

رابط مختصر
أكادير تيفي

تلفزة وجريدة الكترونية في عنوان واحد

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.