تارودانت..السعدي يسائل الداخلية حول الرعي الجائر بالمنطقة

تارودانت..السعدي يسائل الداخلية حول الرعي الجائر بالمنطقة

نعيمة بورشوم
2021-10-16T19:22:50+01:00
مجتمع
نعيمة بورشوم
نشرت منذ شهرين يوم 16 أكتوبر 2021

رفع الحسن السعدي برلماني الحمامة بتارودانت، سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، يسائله فيه عن الإجراءات التي يلزم اتخاذها للحد من الأضرار الكبيرة التي يخلفها الرعاة الرحل بمنطقة إغرم.

وجاء هذا السؤال خلال تفاعل فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب مع هذا الموضوع، إذ أكد الفريق في سؤاله أن الرعاة الرحل واصلوا في الأيام القليلة الماضية مسلسل التمادي في الهجوم والاعتداء على حقوق ساكنة العديد من الدواوير التابعة لدائرة إغرم.

وتساءل الفريق عن التدابير المطلوبة لحماية الساكنة من الترويع المتواصل وعدم الإحساس بالأمان بسبب هذه الهجومات المتكررة.

ووصف الأحرار ما تتعرض له ساكنة إغرم ب “الوضع المقلق”، الذي يستدعي إثارة انتباه السلطات المحلية لوضع حد لمعاناة الساكنة.

ويشار أن عددا من ساكنة الدواوير بإغرم بدائرة تارودانت الشمالية تعيش منذ أيام على وقع اعتداءات متكررة وهجوم الرعاة الرحل على ممتلكاتهم.

وكانوا قد نظموا مسيرة احتجاجية قبل حوالي أسبوعين، بغية إسماع ندائهم للسلطات والحد من معاناتهم ومن الاعتداءات المتكررة التي يتعرضون لها في عقر ديارهم وأراضيهم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.