اللجنة الجهوية لـ”مدينة الابتكار” سوس ماسة تختار المشاريع القابلة للاحتضان

اللجنة الجهوية لـ”مدينة الابتكار” سوس ماسة تختار المشاريع القابلة للاحتضان

و م ع
2021-05-06T20:17:11+00:00
اقتصاد
و م ع
نشرت منذ شهر واحد يوم 6 مايو 2021
بواسطة و م ع

عقدت اللجنة الجهوية ل”مدينة الابتكار” سوس ماسة، أمس الأربعاء، اجتماعها السادس، عن طريق المناظرة المرئية، وذلك برئاسة والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان، احمد حجي.

وذكر مصدر مسؤول بمجلس جهة سوس ماسة أن هذا الاجتماع خصص لاختيار مشاريع المقاولات التي يمكن أن تحتضنها “مدينة الابتكار” و “تكنوبارك” أكادير.

وأضاف المصدر أنه تم خلال هذا الاجتماع، الذي حضره أيضا رئيس مجلس الجهة، إبراهيم حافيدي، اختيار المشاريع القابلة للاحتضان، كما تم تقديم ودراسة المشاريع المقدمة من طرف حامليها.

وتم بالمناسبة أيضا عرض ومناقشة بعض المقترحات الخاصة بالشعار الذي سيتم اعتماده لمدينة الابتكار، كما تم الاطلاع على آخر اللمسات الجارية التي يجري تنفيذها في مشروع “تكنوبارك” أكادير قبل افتتاحه.

وشارك في هذا الاجتماع، على الخصوص، رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لسوس ماسة، ورئيس جامعة ابن زهرـ أكادير، والمديرة العامة ل”تكنوبارك” أكادير، والمندوب الجهوي لوزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي، والمدير العام للمركز الجهوي للاستثمار، ومدير مدينة الابتكار، ورئيس جمعية مبادرة سوس ماسة.

يذكر أن إحداث “مدينة الإبتكار”، التي أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس على تدشينها في شهر فبراير 2020، يندرج في إطار تنزيل مخطط التسريع الصناعي لجهة سوس ماسة الذي أطلق في يناير 2018، حيث تقرر أن يحتضن المقر السابق للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بأكادير هذه المنشأة على مساحة 4900 متر مربع، والتي كلف إنجازها استثمارا ماليا بقيمة 42 مليون درهم، ساهمت فيه الجهة بمبلغ 12 مليون درهم.

وتعد مدينة الابتكار فضاء لاحتضان المقاولات، وتهدف الى تثمين نتائج البحث العلمي لفائدة النسيج الاقتصادي، وخاصة الأنظمة الصناعية للجهة، وتمكين المقاولات من الاستفادة من المعارف والخبرات والكفاءات المتوفرة في الجامعة، والمساهمة في تحسين المستوى التكنولوجي للمقاولات، فضلا عن تسهيل نقل التكنولوجيا، والتقريب بين المقاولات وبنيات البحث والتطوير، ودعم خلق المقاولات، وتشجيع إحداث مقاولات صغرى مبتكرة عبر مسار الاحتضان، وتوفير بنية تحتية تقنية للاستقبال، وتشجيع روح المبادرة المقاولاتية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.