أكادير..تنظيم النسخة الأولى من “الأيام الترويجية لسوس ماسة” (فيديو)

نعيمة بورشوم
نشرت منذ 8 أشهر يوم 26 نوفمبر 2021

نظم المجلس الجهوي للسياحة بأكادير سوس ماسة بدعم من المكتب الوطني المغربي للسياحة، النسخة الأولى من الأيام الترويجية لجهة أكادير سوس ماسة، تحت اسم ” Agadir Souss Massa Days ” اليوم الجمعة 26 نونبر.

وبث هذا الحدث مباشرة على قناة المجلس الجهوي للسياحة على اليوتيوب “Visit agadir” من أجل السماح لعدد أكبر من المهتمين بالقطاع السياحي بمتابعة محتوى الجلسات.

يشرف على انطلاق  هذا الحدث أحمد حجي والي جهة سوس ماسة، بحضور كل من فاطمة الزهراء عمور وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد التضامني وكريم أشنكلي رئيس المجلس الجهوي لسوس ماسة، ورشيد دهماز، رئيس المجلس الجهوي للسياحة بأكادير سوس ماسة، ومصطفى بودرقة، نائب رئيس المجلس البلدي لأكادير.

ويجمع كذلك متدخلين يمثلون مختلف الجهات الفاعلة في القطاع السياحي داخل الجهة، والتي تدور أشغاله في أربعة موائد مستديرة، للنقاش حول تعزيز وتثمين الإمكانيات السياحية في جهة أكادير سوس ماسة.

وتطرقت الموائد الأربعة إلى مستقبل السياحة بالجهة، لا سيما ما يعزز هذه الخطوة من حيث البنية التحتية، والربط الجوي، والحِرف والتكوين المهني، كما أنه تم مناقشة سبل تطوير المنطقة من حيث الجاذبية والتنافسية للوجهة بعد الأزمة التي سببها وباء كوفيد 19.

حيث أكد المشاركون في الجلسة الأولى، التي تمحورت حول “إعادة إنعاش السياحة بعد كوفيد، الترويج والتنافسية”، أن السنتين الماضيين كانتا صعبتين على القطاع، مع تكيف دائم للمهنيين، وتغيير في عقلية السياح، مشيرين إلى أنه حان الوقت الآن لإعادة إنعاش القطاع والترحيب بالسياح مرة أخرى.

أما الجلسة الثانية تمحورت حول “مخطط التنمية السياحية لمدينة أكادير وجهة سوس ماسة” وسلطت الضوء على قطاع السياحة الذي يحتاج إلى تأهيل متواصل يرتبط بتنمية سوس ماسة، مشيرة إلى أن الجهة تشهد حركية وتحسن من أجل تقديم إطار دائم لاستقبال أفضل للسياح.

و الجلسة الثالثة خصصت لـ “حصيلة إنجازات المجلس الجهوي للسياحة لأكادير سوس ماسة ومخطط العمل لسنة 2022” وناقش فيها المتدخلون الجهود التي قدمها المجلس منذ بداية الأزمة الصحية من أجل اقتراح إجراءات ملموسة للمهنيين بالقطاع للرفع من جاذبية الجهة.

فيما خصصت الجلسة الرابعة، لـ “إعادة تأهيل المهن السياحية والنهوض بها” و حول تأثيرات الأزمة الصحية التي طرحت العديد من الإشكاليات وحاجة تكييف القطاع وخاصة المهن السياحية.

بالمناسبة، أكد المندوب الجهوي للسياحة بأكادير، نور الدين بورشيش، أن هذه التظاهرة هي مناسبة لتدارس العديد من المواضيع المرتبطة بالقطاع السياحي خاصة الاكراهات المتعلقة بجائحة كورونا وتأثيرها عليه.

وأضاف، أيضا أنه تم تدارس سبل تأهيل المهن السياحة باعتبارها محدد أساسي في النهوض بالقطاع، مشيرا إلى أن تأهيل العنصر البشري يعد رافعة أساسية في الإقلاع به وتأهيله.

وفي هذا الإطار قدم المجلس الجهوي للسياحة، حصيلة إنجازاته كجزء من مهامه في الرقي بالجهة، بالإضافة إلى خطة عمله لعام 2022، بالإضافة إلى عقد حفل توقيع اتفاقيات مع المعهد العالي الدولي للسياحة بطنجة وجمعية تاودا لسائقي سيارات الأجرة الذين يعملون في قطاع السياحة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.