فرص ومعوقات تصدير الخضر والفواكه المغربية لغرب إفريقيا موضوع ندوة بأكادير

تصدير الطماطم المغربية إلى دول غرب إفريقيا

شكل موضوع قنوات توزيع الصادرات المغربية من الخضر والفواكه في دول غرب إفريقيا، إلى جانب الفرص والمعوقات التي تعترض هذه الصادرات، محور ندوة نظمت ، الجمعة ، في أكادير ، وذلك بمشاركة نخبة من المنتجين والمصدرين والمستوردين المغاربة والأجانب.

ويندرج تنظيم هذه الندوة في إطار فعاليات الدورة التاسعة للتظاهرة الاقتصادية المعروفة باسم “طروفيل” المخصصة لتطوير وتثمين قطاع إنتاج الخضر والفواكه ، الذي يشكل جزءا وازنا ضمن الصادرات المغربية من المنتجات الزراعية.

وتميزت هذه الندوة بمشاركة نخبة من الفاعلين في مجال إنتاج وتصدير واستيراد الخضر والفواكه المنتسبين لعدد من الدول الإفريقية، الذين تداولوا مع نظرائهم المغاربة حول عدة قضايا تهم على الخصوص كميات المنتجات المصدرة، ومواعيد التصدير، ومميزات مسارات التوزيع، إلى جانب تناول بعض الإشكالات ذات الصلة باللوجستيك ، والتعليب.

وفي هذا السياق تم تقديم مجموعة من الشهادات من طرف بعض المستوردين والموزعين، كما تم بالمناسبة ذاتها عقد لقاءات ثنائية بين مختلف المشاركين في هذه التظاهرة الاقتصادية.

وذكر عبد الرحمان الرفاعي، رئيس اللجنة المنظمة لتظاهرة “طروفيل” ، أن الهدف المتوخى تحقيقه من رواء تنظيم هذا الملتقى الاقتصادي هو تثمين الزراعات العصرية ، مشيرا في هذا السياق إلى أن الاهتمام انصب منذ ثلاث سنوات على فرص التصدير المتاحة في الأسواق الجديدة وفي مقدمتها السوق الإفريقية الواعدة.

وإلى جانب هذه الندوة ، وما واكبها من عقد لقاءات ثنائية بين المنتجين والمصدرين والمستوردين للخضر والفواكه، فإن برنامج الدورة التاسعة لتظاهرة “طروفيل” يتضمن أيضا تنظيم زيارات ميدانية لمستنبتات ، ولمزارع نموذجية، ومحطات التلفيف المتواجدة في جهة سوس ماسة.

وكما جرت العادة خلال الدورات السابقة، سيسدل الستار على فعاليات الدورة التاسعة لتظاهرة “طروفيل” بتتويج أفضل المنتجين والهيئات والمؤسسات المغربية التي أبانت عن علو كعبها في ترويج المنتوج الزراعي المغربي ، ودعم تنافسيته على صعيد الأسواق العالمية.

للإشارة فإن تظاهرة “طروفيل” تنظم تحت إشراف وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، وبدعم من المؤسسة المستقلة لمراقبة وتنسيق الصادرات، وبشراكة مع الجمعيات المهنية لمنتجي الخضر والفواكه، وعدد من الشركاء العموميين والخواص.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here