لهذا السبب فقد حزب الأصالة والمعاصرة مقعده البرلماني بإنزكان

أكادير تيفي

اصدرت  المحكمة الدستورية، يوم الثلاثاء 5 شتنبر الجاري، حكما بإلغاء انتخاب محمد غالم، المنتمي للبام،  عضوا بمجلس النواب، على إثر الاقتراع الذي أجري فـي 7 أكتوبر 2016 بالدائرة الانتخابية المحلية انزكان ايت ملول وأمرت بإجراء انتخابات جزئية بهذه الدائرة بخصوص المقعد الذي كان يشغله، عملا بمقتضيات المادة 91 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

كما رفضت المحكمة في نفس الحكم الطعن الذي تقدم به غالم الرامي إلى إلغاء انتخاب رمضان بوعشرة وأحمد أدراق عضوين بمجلس النواب.

وبهذا الحكم يكون حزب الاصالة والمعاصرة قد فقد مقعدين برلمانيين بجهة سوس ماسة.

وعللت المحكمة الدستورية قرارها ب ” إن واقعة توزيع إعلانات انتخابية مجزأة للائحة الترشيح المعنية، وعدم إدلاء المطعون في انتخابه بإعلان انتخابي يتضمن صور وبيانات جميع المترشحين بلائحة ترشيحه، يشكل إخلالا بصدقية وشفافية الاقتراع، ويعد مناورة تدليسية هدفها إخفاء صور وبيانات بعض المترشحين للتأثير على إرادة الناخبين”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here