full screen background image

نهائي بطولة العالم للدراجات المائية “جيت سكي” بأكادير تحضى بالرعاية السامية للملك محمد السادس

أكادير سبور تيفي

كللت جهود كافة المتدخلين للإعداد لنهائيات بطولة العالم للدراجات المائية (جيت سكي)، والتي تحتضنها المياه الشاطئية لمدينة أكادير في الفترة مابين 11 و 19 نونبر القادم، بالحصول على الرعاية السامية لصاحب الجلالة للتظاهرة، التي  ستتميز بمشاركة نخبة من ألمع الرياضيين الممارسين لهذه الرياضة على الصعيد العالمي.

ومن المنتظر أن يشارك في هذه البطولة العالمية ، المنظمة تحت إشراف الجامعة الملكية المغربية للمحركات المائية ، وبشراكة مع الاتحاد الدولي للدراجات المائية ، نحو 150 متنافسا ، يمثلون حوالي 20 دولة من مختلف بقاع العالم.

وقال بيتر دي سميت ، رئيس فرع أوربا للفيدرالية الدولية لجيت سكي ، خلال ندوة صحفية نظمت مؤخرا  بمدينة أكادير، إنه “لأول مرة يتم تنظيم بطولة من هذا القبيل في القارة الأفريقية “.

ومن جانبه أوضح ، حليم العايدي ، رئيس فرع أكادير للجمعية المغربية لجيت سكي ، أن مرحلة أكادير لهذه البطولة العالمي ، تأتي بعد المنافسات التي أجريت في منطقة المارتينيك خلال شهر مايو الماضي ، كما ستعقب المنافسات التي ستجرى خلال شهر أكتوبر القادم في الولايات المتحدة.

وأشار المنظمون إلى أن جميع المتسابقين الذين شاركوا في مرحلة المارتينيك لهذه البطولة العالمية أكدوا مشاركتهم في مرحلة أكادير، حيث يصل مجموع الأشخاص الذين من المنتظر أن يحلوا بمدينة الانبعاث في إطار هذه البطولة إلى حوالي 1500 شخصا ما بين متسابقين ومرافقين ورؤساء وفود وغيرهم ، فضلا عن تأكيد عدد آخر من المتسابقين حضورهم في منافسات محطة أكادير.

ومن جملة الدول التي من المتوقع أن تشارك في مرحلة أكادير هناك الولايات المتحدة ، وبريطانيا ، وإيطاليا ، وفرنسا ، وبلجيكا ، والبرتغال ، وبولونيا ، والإمارات العربية المتحدة ، والبرازيل ، وقطر ، والكويت ، والعربية السعودية ، وليبيا ، ومصر ، والغابون ، وجمهورية الكونغو الديمقراطية.

للإشارة فقد تم اختيار مدينة أكادير لاحتضان الفيدرالية الإفريقية لجيت سكي التي تم إنشاؤها مؤخرا . وبالنسبة لرئيسها ، السيد حليم العايدي، فإن احتضان المغرب لنهائي بطولة العالم للدراجات المائية شهر نونبر القادم ، يعطي مؤشرا إيجابيا حول الطموحات التي تراود ممارسي هذا الصنف الرياضي من الأفارقة لبلوغ مراتب متقدمة على الصعيد العالمي .

ويشكل تنظيم هذه البطولة العالمية في المغرب فرصة للإسهام في الترويج للنشاط السياحي بأكادير التي تعتبر الوجهة السياحية الشاطئية الأولى على الصعيد الوطني . كما تشكل هذه المناسبة فرصة سانحة للتعريف بما تزخر به جهة سوس ماسة من مؤهلات طبيعية ، ومن تجهيزات رياضية وسياحية ذات جودة عالمية .



loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...