full screen background image

مسؤول مالي كبير لفندق شهير بأكادير وراء أسوار سجن أيت ملول

أكادير تيفي_

تم إيداع المديرالمالي لفندق سوفيتيل المشهور بأكادير سجن أيت ملول، في حين يتابع ثلاثة مسؤولين آخرين في حالة سراح من بينهم المدير العام الفرنسي الجنسية و المكلف بحسابات التموين و المراقب العام المكلف بالتخزين وذلك من أجل تهمة خيانة الأمانة واختلاسات مالية كبيرة.
وجاء الإعتقال والمتابعة على إثر شكاية تقدم بها المدير العام للفندقيْن معا، بعد أن شك في حسابات الفندقيْن وعملية التمويه التي طرأت على حسابات الضريبة على القيمة المضافة بعد أن لاحظ المبالغة في قيمتها المالية، و إخفاء حسابات بنكية غيرحقيقية والتزوير في وثائق ومحررات بنكية وإجراء صفقات غير حقيقية.
هذا ومن المحتمل أن يكشف التحقيق الذي يباشره حاليا قاضي التحقيق عن تورط عناصر أخرى، بعد إجراء خبرة محاسباتية على مالية الفندقين وفحص كل وثائق هذا الملف الذي يفجر بهذه الحدة بأكبر الوحدات الفندقية السياحية بأكَادير، خاصة أن المتهميْن حاليا هما الموقعان على الوثائق والمستندات المالية للفندقيْن.

عبد اللطيف الكامل



loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...