full screen background image

متابعة المعلمة التي “إغتصبت” طفلة بتارودانت في حالة سراح وأسرة الضحية تتجه لطي الملف

أكادير تيفي_

علمت الجريدة من مصادر مختلفة أن النيابة العامة باستئنافية أكادير قد أمرت بمتابعة معلمة متهمة بالاعتداء الجنسي على طفلة في الرابعة والنصف من عمرها، في حالة سراح وتعميق البحث في القضية.

وينتظر أن تتم اليوم (الثلاثاء)، معاينة المدرسة الخصوصية من طرف عناصر الشرطة القضائية بتارودانت. كما من المرتقب أن يضع والد الطفلة غدا تنازلا عن شكايته ضد المعلمة، لكن احتفظت النيابة العامة بحقها في متابعة المتهمة في حالة سراح.

وكانت القضية قد تفجرت قبل أيام، بطلتها معلمة “متدربة” لم تتجاوز 24 من عمرها، استباحت جسد طفلة وحاولت تفريغ مكبوتاتها بعيدا عن الأعين وداخل مؤسسة تربوية “خصوصية”.

الأسرة التي تقطن بالمحايطة بتارودانت اكتشفت الأمر بعد أن حاول الأب “ط.ق” إدخال طفلته إلى المرحاض ولاحظ وجود احمرار بجهازها التناسلي، فطلب من الأم فحص الطفلة. وقفت الأم مصدومة تنتابها الشكوك، وحملت الطفلة إلى الطبيب الذي أجرى فحصا للضحية وأكد وجود التهاب حاد بالأعضاء التناسلية لابنتهم، فتقدم الأب بشكاية للوكيل العام للملك بابتدائية تارودانت، أرفقها بالشهادة الطبية، خاصة وقد أسرت الابنة لوالديها أن المربية كانت تختلي بها بأحد مرافق الحضانة وتقوم بمداعبة جهازها التناسلي.

تقديم التنازل وضع علامات استفهام من طرف بعض الفعاليات الجمعوية التي اعتبرت الأمر تشجيعا لآخرين للتحرش والاعتداء على أطفال أبرياء يتخلى عن حقهم آباءهم.

أمينة المستاري



loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...