full screen background image

الجامعة الوطنية للصحة بأكادير تستنكر الاعتداء على ممرضة بحي القدس

أكادير تيفي_

تم خلال الأسبوع الماضي تسجيل حالة اعتداء من طرف مرتفقه كان معها ثلاث أشخاص على ممرضة تعمل بالمركز الصحي القدس، وذلك أثناء مزاولتها لمهامها، حيث تضمن الاعتداء عبارات السب والشتم والاتهامات المجانية والوصف الشنيع، وهو ما خلف استياء عميقا في صفوف أطر المركز ولدى الشغيلة الصحية بالاقليم.

وعلى إثر ذلك، عقد المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية للصحة المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب اجتماعا اختتم بإصدار لبيان، تتوفر “مشاهد” على نسخة منه، معلنا من خلالها تضامنه المطلق والفعلي مع الممرضة المُعتدى عليها، ومع كافة الأطر ضحايا الاعتداءات بالاقليم، معبرا في السياق ذاته عن ورفضه لكل اشكال العنف المعنوي والمادي الذي يطال الأطر الصحية مهما كانت اسبابه ومبرراته.

وطالبت الجامعة الإدارة الصحية بالاقليم في شخص مندوب الوزارة بتوفير خدمة الحراسة بكافة المراكز الصحية الحضرية لما تعرفه من تزايد الاعتداءات المجانية على أطرها، إضافة لضرورة تفعيل الفصل التاسع عشر من قانون الوظيفة العمومية عبر توفير الحماية القانونية لضحايا الاعتداء حيث الادارة طرف مدني في مواجهة المعتدي وتعمل على حماية موظفيها من التهجمات وتفعل اجراءات الوقاية منها.

البيان حث الأطر الصحية ضحايا الاعتداءات أيا كان نوعها أو مدى خطورتها إلى تبليغها فورا في حينها، مرفقة بافادات الشهود وجميع وسائل الاثبات وتحرير تقرير مفصل من قبل الرئيس المباشر، وذلك لتحميل الإدارة مسؤوليتها والقطع مع هذه السلوكيات الخطيرة التي تنتهك حرمة المؤسسات الصحية والقطع مع سياسة الافلات من العقاب.

ودعت الجامعة في ختام بيانها التضامني كافة المهنيين بالقطاع إلى الحذر واليقظة في مواجهة الظاهرة، مع تحميل الادارة مسؤولية ما ستؤول إليه الأمور.

مشاهد



loading...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

loading...